«الشياطين» ووست بروميتش في حوار القــمة والقاع

واين روني من أبرز الغائبين عن هجوم مانشستر أمام وست بروميتش. أ.ب.أ

يواجه مانشستر يونايتد المتصدر بفارق الاهداف مهمة سهلة عندما يحل ضيفا على وست بروميتش البيون صاحب المركز الاخير في افتتاح المرحلة الثالثة والعشرين التي تقام اليوم وغدا.

والفوارق شاسعة بين الفريقين، لكن القاسم المشترك بينهما هو كثرة الاصابات التي لحقت بهما في الآونة الاخيرة لان مانشستر يونايتد سيفتقد جهود نحو ثمانية لاعبين ابرزهم مهاجمه واين روني ومدافعه ريو فرديناند وزميله الفرنسي باتريس ايفرا والكوري الجنوبي بارك جي سونغ، في حين يغيب عن وست بروميتش جوناثان غرينينغ وعبدالله ميتي وراين دونك.

ونجح وست بروميتش في الفوز في مبارياته الثلاث الاخيرة على ارضه لكن مواجهة مانشستر يونايتد ستكون مختلفة. ويأمل فريق الشياطين الحمر الذي لم تتلق شباك حارسه العملاق الهولندي ادوين فان در سار اي هدف في مبارياته العشر الاخيرة في الدوري في حصد النقاط الثلاث والضغط على ليفربول الذي يواجه مباراة صعبة نسبيا خارج ارضه مع ويغان.

ويعود آخر هدف سجل في مرمى مانشستر يونايتد في الدوري المحلي الى الثامن من نوفمبر وكان بتوقيع لاعب وسط ارسنال الفرنسي سمير نصري.

ويقول مدرب مانشستر يونايتد السير اليكس فيرغوسون عن الاصابات الكثيرة في صفوفه: «لا مشكلة لدي في خطي الهجوم والوسط، لكن المشكلة تكمن في غياب لاعبي الظهيرين الايمن والايسر باصابة ايفرا والاخوين رافايل وفابيو دا سيلفا بالاضافة الى وس براون». وكان فيرغوسون اضطر الى اشراك ثلاثة لاعبين للمرة الاولى هذا الموسم ضد توتنهام في مسابقة الكأس وهم الصربي زوران توسيتش والبرازيلي فابيو دا سيلفا وداني ايكلستر.

ويحل ليفربول ضيفا على ويغان على ملعب «جاي جاي بي» في مباراة لا تخلو من صعوبة لرجال المدرب الاسباني رافايل بينيتيز.

وعانى ليفربول في الآونة الاخيرة من تراجع مستواه بدليل تعادله في مبارياته الثلاث الاخيرة، اثنتان منها مع جاره في المدينة الواحدة ايفرتون الذي انتزع منه التعادل مرتين وبنتيجة واحدة 1-1 كما تعادل الفريق الاحمر مع ستوك سيتي سلبا، ما جعله يتنازل عن الصدارة لمصلحة غريمه التقليدي مانشستر يونايتد الذي يملك ايضا مباراة مؤجلة.

واذا كان ويغان خسر جهود مهاجمه الدولي اميل هيسكي لمصلحة استون فيلا، فانه في المقابل تعاقد مع المهاجم المصري احمد حسام «ميدو» على سبيل الاعارة من ميدلزبره ليشكل ثنائيا «فرعونيا» مع مواطنه عمرو زكي.

ولن يجد تشلسي صعوبة في تخطي عقبة ميدلزبره الجريح قبل موقعته المرتقبة مع ليفربول الاحد المقبل في لقاء قمة المرحلة الرابعة والعشرين.

إيفرتون ضيفاً على أرسنال

يستضيف ايفرتون على ملعبه «غوديسون بارك» أرسنال. وعلى الرغم من غياب مهاجميه الاساسيين الفرنسي لويس ساها والنيجيري ايغبيني ياكوبو فإن ايفرتون لم يخسر في مبارياته السبع الاخيرة، حيث حقق الفوز في خمس منها وتعادل في اثنتين. في المقابل لم يقدم ارسنال في الآونة الاخيرة العروض الهجومية الرائعة التي تميز بها الفريق مطلع الموسم الجاري. وفي المباريات الاخرى، يلعب بورتسموث مع استون فيلا، وسندرلاند مع فولهام، وتوتنهام مع ستوك سيتي، وبلاكبيرن مع بولتون، ومانشستر سيتي مع نيوكاسل، ووست هام مع هال سيتي.

طباعة