البرلمان اللبناني يفشل مرة أخرى في انتخاب رئيس للجمهورية

لبنان يمر بفراغ رئاسي إثر انقضاء ولاية الرئيس ميشال عون. إي.بي.إيه

فشل البرلمان اللبناني، أمس، للمرة الخامسة على التوالي في انتخاب رئيس جديد للبلاد في ظل انقسامات عميقة بعد 10 أيام من دخول البلاد في فراغ رئاسي إثر انقضاء ولاية الرئيس ميشال عون.

ويؤشر فشل البرلمان في انتخاب مرشح حتى الآن، إلى أن العملية الانتخابية قد تستغرق وقتاً طويلاً، ما يزيد من تعقيدات الوضع في البلاد الغارقة في أزمة اقتصادية خانقة وحيث نادراً ما تُحترم المهل الدستورية المحددة.

واقترع 47 نائباً بورقة بيضاء، فيما حظي النائب ميشال معوض المدعوم من القوات اللبنانية بزعامة سمير جعجع، وكتل أخرى بينها كتلة وليد جنبلاط، بـ34 صوتاً. وصوت ستة نواب للمؤرخ والأستاذ الجامعي عصام خليفة.

وفشلت جلسة أمس رغم توفر نصاب انعقادها بأكثرية الثلثين في الدورة الأولى، قبل أن ينسحب نواب ليطيحوا بالنصاب في الدورة الثانية. وعين رئيس مجلس النواب نبيه بري موعداً للجلسة السادسة الخميس المقبل.

ويحتاج المرشّح في الدورة الأولى من التصويت إلى غالبية الثلثين أي 86 صوتاً للفوز. وفي حال جرت دورة ثانية فالغالبية المطلوبة عندها 65 صوتاً.

 

طباعة