العثور على مطلق النار في لوس أنجلوس قتيلاً داخل شاحنة

عنصران من الشرطة الأميركية في موقع الهجوم.

انتهت مطاردة مسلح قتل 10 أشخاص في ملهى بمنطقة لوس أنجلوس بالعثور عليه ميتاً متأثرا بجروح أصيب بها بعد أن أطلق النار على نفسه داخل شاحنة استخدمها للهرب.

وحدد قائد شرطة مقاطعة لوس أنجلوس، روبرت لونا، هوية الرجل بأنه يدعى "هوو كان تران (72 عاما)"، وقال إنه لم يكن هناك مشتبه بهم آخرون طلقاء.

أضاف في مؤتمر صحافي أن الدافع وراء الهجوم ما زال غير واضح.

ولم يحدد لونا أعمار الضحايا بالضبط، لكنه قال إنهم جميعاً تجاوزوا الخمسين من العمر. وأضاف أن سبعة من الجرحى ما زالوا في المستشفى.

وأوضح قائد الشرطة أن المشتبه به كان يحمل ما وصفه بأنه مسدس نصف آلي معه خزينة طلقات إضافية، وعثر على مسدس آخر في الشاحنة التي عثر فيها على تران ميتاَ.

وكانت قوات إنفاذ القانون اقتحمت الشاحنة، بعد أن أحاطوا بها لساعات قبل دخولها. وبدت جثة شخص ملقاة على عجلة القيادة وتم إخراجها لاحقاً من الشاحنة.

طباعة