100 ألف موظف غادروا القطاع الرقمي في روسيا

غادر نحو 100 ألف عامل في مجال تكنولوجيا المعلومات، أي نحو 10% من إجمالي اليد العاملة في هذا القطاع، روسيا هذه السنة، بحسب ما أعلنت السلطات الروسية، في مؤشّر خطر إلى هجرة الأدمغة في خضمّ النزاع الدائر في أوكرانيا.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن وزير التنمية الرقمية مكسوت تشاداييف قوله «غادر ما يصل إلى 10% من العاملين في شركات تكنولوجيا المعلومات البلد ولم يعودوا. وفي المجموع، بات نحو 100 ألف متخصّص في تكنولوجيا المعلومات في الخارج».

وأشار الوزير إلى أن 80% ممن غادروا روسيا مازالوا يعملون لحساب شركات روسية، خصوصاً أنه من الممكن مزاولة هذه الأعمال عن بُعد.

وكثيرون ممن غادروا روسيا استقرّوا في تركيا أو جورجيا أو أرمينيا أو الإمارات العربية المتحدّة أو منطقة آسيا الوسطى، حيث يتسنّى لهم مواصلة العمل وتلقّي أجورهم.

ولم يتطرّق الوزير إلى الأسباب الكامنة وراء هذه الظاهرة التي دفعت بعدد كبير من العاملين في القطاعات الرقمية إلى مغادرة روسيا منذ بدء الحرب في أوكرانيا في أواخر فبراير.

طباعة