إيطاليا تتجنب الصدام مع فرنسا بسبب سفن المهاجرين

أعربت رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني عن استعدادها للقاء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كي تساعد البلدين على تجاوز خلافهما، في خطوة تهدف إلى تجنب الصدام بشأن سفن إنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط، بحسب ما أوردته صحيفة "إل كورييري ديلا سيرا" الإيطالية.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" للأنباء أن ميلوني قالت، في مقابلة مع الصحيفة اليومية، نُشرت اليوم الثلاثاء: "لم تكن لدي مشاكل مع فرنسا على الإطلاق، وليست لدي مشاكل حاليا، لكن ليس مكتوبا في أي مكان أنه يجب ترك إيطاليا بمفردها، وأنها الدولة الوحيدة لدخول المهاجرين".

وتحركت حكومة ميلوني اليمينية خلال الأسابيع الأولى من تولي مهامها، لمنع دخول سفن الإنقاذ الموانئ الإيطالية، وقالت إنها يجب أن ترسو في فرنسا بدلا من إيطاليا.

وأثار الأمر غضب المسؤولين الفرنسيين، وبينهم وزير الداخلية جيرالد دارمانان، الذي انتقد إيطاليا لرفضها السماح بدخول السفن إلى الموانئ.

 

طباعة