إصابة رئيس الوزراء الياباني بـ «كوفيد ـ19»

فوميو كيشيدا خضع لفحص «بي سي آر» بعدما عانى حمى خفيفة وسعالاً. أ.ب

تأكدت إصابة رئيس الوزراء الياباني، فوميو كيشيدا، بـ«كوفيد-19»، وفق ما أعلن مكتبه أمس، قبل أسبوع من مشاركته المقررة في مؤتمر للتنمية في إفريقيا تستضيفه تونس.

وأفاد مسؤول في مكتبه بأن كيشيدا خضع لفحص «بي سي آر»، بعدما عانى حمى خفيفة وسعالاً، مساء السبت.

وذكرت تقارير إعلامية محلية أنه قد يضطر الآن لحضور «مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية بإفريقيا» (تيكاد)، عن بعد.

وسجّلت اليابان عدداً قياسياً للإصابات بـ«كوفيد-19» في الأيام الأخيرة، رغم أن إجمالي حصيلة الوفيات لديها جرّاء الوباء بلغ 36 ألفاً و780 حالة، وهو رقم يعد أقل بكثير من الأعداد المسجّلة في العديد من الدول الأخرى.

وتلقى كيشيدا (65 عاماً)، الذي تولى السلطة في أكتوبر، رابع جرعة من اللقاح المضاد لـ«كورونا» في وقت سابق هذا الشهر.

وقضى عطلة مع عائلته، وكان من المقرر أن يعود إلى العمل الاثنين.

ولم تفرض اليابان إطلاقاً تدابير إغلاق مشددة، واستهدفت التدابير التي اتّخذتها لمكافحة الوباء ساعات عمل الحانات والمطاعم، علماً بأنها رُفعت جميعها في مارس.

وأعيد فتح الحدود جزئياً، لكن مازالت تحظر دخول السياح، إلا إذا كانوا ضمن مجموعات منظّمة.

وأقامت طوكيو شراكة مع الدول الإفريقية منذ عام 1993 لعقد مؤتمر «تيكاد» كل خمس سنوات.

طباعة