تظاهرة قرب القصر الرئاسي بالخرطوم للمطالبة بحكم مدني

تظاهر الآلاف من السودانيين الثلاثاء قرب القصر الرئاسي في العاصمة للمطالبة بحكم مدني، فيما قامت قوات الأمن السودانية بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم، حسب ما قال شهود عيان وكالة فرانس برس.

تأتي احتجاجات الثلاثاء بعد أكتر من شهر على قرارات قائد الجيش السوداني الفريق أول عبدالفتاح البرهان في الخامس والعشرين من أكتوبر عندما حل كل مؤسسات السلطة الانتقالية وأطاح بشركائه المدنيين الذين كان يتقاسم معهم السلطة بموجب اتفاق أبرم عام 2019 عقب إطاحة عمر البشير.

ومنذ ذلك الحين، تشهد شوارع العاصمة وبعض الولايات احتجاجات مستمرة تطالب بالحكم المدني.

طباعة