زلازل تضرب المنطقة المحيطة ببركان لا بالما

ضربت عدة زلازل قوية نسبيا مجددا المنطقة المحيطة ببركان جزيرة لا بالما الاسبانية الذي ثار قبل ثلاثة اسابيع.

وذكرت شبكة "أر.تي.في.إي" الاخبارية أنه تم تسجيل أقوى هذه الزلازل قبيل منتصف الليل أمس الأحد (2300 بتوقيت جرينيتش)، حيث بلغت شدته 3ر4 درجة على مقياس ريختر. وأفادت السلطات المسؤولة في جزر الكناري أن هذه هي أقوى هزة أرضية منذ ثوران البركان.

وشعر بالهزات الأرضية الكثير من سكان جزيرة لا بالما التي يبلغ تعدادها 85 ألف نسمة. وذكرت السلطات أنه منذ وقوع الزلزال على عمق 39 كيلومترا تحت سطح الأرض، لا يوجد ما يستدعي الشعور بالقلق. وبحلول بعد ظهر اليوم الاثنين، بلغ عدد التوابع الزلزالية نحو 40 هزة على الأقل.

وصرح الخبير الجيولوجي نيفيس سانشيز في تصريحات لصحيفة "البايس" الاسبانية بأن الزلازل الأقوى التي وقعت مؤخرا ربما تكون مؤشرا على تكون حمم جديدة تحت البركان الذي يقع في جبل كومبري فيجا جنوبي لا بالما.

طباعة