العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الهند تسجل 48 ألف إصابة بفيروس كورونا

    وفيات قياسية في سان بطرسبورغ بـ «المتحورة دلتا».. وإغلاق جديد في سيدني

    ممرضون يحملون مصاباً بفيروس كورونا على نقالة بمستشفى في كوموناركا خارج موسكو. أ.ب

    سجلت مدينة سان بطرسبورغ الروسية، أمس، أكبر عدد من الوفيات اليومية الناتجة عن «كوفيد-19» في روسيا، منذ بدء الوباء، في وقت فرض إغلاق تام مجدداً في سيدني الأسترالية التي تواجه ارتفاعاً في الإصابات بفيروس كورونا جراء المتحورة «دلتا» الأشد عدوى، والتي انتشرت أيضاً بسرعة من لشبونة إلى بقية البرتغال، كما أثارت قلقاً في العالم بأسره.

    وفيما سجلت الهند 48 ألف إصابة بفيروس كورونا، لم تحدث وفيات بمستشفيات ولاية نيوجيرسى الأميركية، بسبب تفشي الفيروس.

    وتفصيلاً سجلت روسيا، أمس، 21 ألفاً و665 إصابة جديدة في رقم قياسي منذ يناير مع تفشي المتحورة دلتا على نطاق واسع، خصوصاً في سان بطرسبورغ والعاصمة موسكو ومنطقتها.

    وأحصت سان بطرسبورغ، ثانية المدن الروسية، أمس، 107 وفيات في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، بحسب تعداد رسمي، وهذا أكبر عدد من الوفيات اليومية بكوفيد في كل مدن البلاد منذ بدء الوباء، وفق وكالات الأنباء الروسية.

    وفي مجمل أنحاء روسيا، فإن عدد الوفيات اليومية أمس هو الأكبر منذ ديسمبر مع 619 وفاة، لترتفع الحصيلة إلى 132 ألفاً و683 وفاة منذ بدء الجائحة.

    وفي أستراليا، بعدما فرضت السلطات إغلاقاً الجمعة في أربعة أحياء في وسط سيدني، قررت توسيع نطاق هذا الإجراء ليشمل كل أرجاء المدينة المترامية الأطراف والأكبر في أستراليا لأسبوعين.

    وبدت أمس شوارع سيدني التي يقطنها أكثر من خمسة ملايين شخص شبه خالية.

    وفي أستراليا التي احتوت حتى الآن بشكل جيد هذه الأزمة الصحية، ثبتت إصابة 80 شخصاً خلال الأسبوع الحالي على ارتباط بسائق كان ينقل طواقم شركات طيران من مطار سيدني إلى الفنادق التي يمضون فيها فترة الحجر.

    وقالت رئيسة الوزراء في ولاية نيو ساوث ويلز غلاديس بيريجيكليان «حين نواجه متحورة شديدة العدوى مثل دلتا فإن إغلاقاً لثلاثة أيام لن ينجح. علينا أن نستعد لعدد كبير من الحالات في الأيام المقبلة».

    ووسط هذا الوضع، علقت نيوزيلندا أمس لثلاثة أيام الرحلات الجوية المستثناة من الحجر مع أستراليا.

    وأعلن الوزير النيوزيلندي المكلف مكافحة «كوفيد-19» كريس هيبكينز، أن هذا القرار سيمنح المسؤولين وقتاً لاتخاذ إجراءات «تجعل الرحلات أكثر أماناً، على غرار فحوص قبل إقلاع كل الرحلات» بين البلدين.

    وعلى غرار أستراليا، تشهد دول عدة ارتفاعاً في الإصابات الجديدة العائدة بجزء منها على الأقل إلى المتحورة دلتا التي ظهرت أولاً في الهند، والمسؤولة عن تجدد الوباء في المملكة المتحدة منذ أسابيع قليلة.

    وفي ظل زيادة «خطيرة ومقلقة» في الإصابات الناجمة عن «دلتا»، تفرض بنغلاديش إغلاقاً مشدداً جديداً اعتباراً من غد الاثنين.

    وقالت الحكومة إن كل الإدارات العامة والشركات في القطاع الخاص ستغلق لأسبوع مع السماح فقط بالخروج لأسباب طبية.

    وفي جنوب إفريقيا، قالت الحكومة إن المتحورة دلتا هي السبب وراء زيادة الإصابات الجديدة بكوفيد، في الوقت الذي تدرس فرض قيود أكثر صرامة.

    وسجلت الدولة الأشد تضرراً في إفريقيا 18762 إصابة جديدة أمس، وهو أعلى رقم يومي منذ يناير، ما رفع العدد الإجمالي للحالات المؤكدة مختبرياً إلى 1.895.905 مليون، منها 59621 وفاة.

    وأعلنت إسرائيل الجمعة قيوداً جديدة أمام ارتفاع الحالات.

    وفي فرنسا، توفي مريضان مصابان بالمتحورة دلتا في جير بجنوب غرب البلاد، وفق ما أفادت السلطات الصحية المحلية.

    وفيما يشهد الوضع الوبائي تحسناً نسبياً مع تسجيل أدنى عدد من الإصابات الجديدة في العالم منذ فبراير، بحسب منظمة الصحة العالمية، قد تؤدي المتحورة دلتا إلى ارتفاع جديد في الحالات خلال الصيف في حال لم تتخذ إجراءات بشكل مبكر لاحتوائها على ما حذر خبراء وسلطات صحية.

    وفي إسبانيا حيث وضع الكمامة لم يعد إلزامياً في الخارج، تسببت رحلة طلاب إلى أرخبيل باليار بـ«بؤرة» هائلة مع مئات عدة من الإصابات، ووضع آلاف الشباب في الحجر في سبع مناطق من البلاد.

    في المقابل قررت سويسرا رفع جزء كبير من القيود المتواصلة ولاسيما وضع الكمامة في الخارج، وسهلت الدخول إلى أراضيها.

    وأصبحت أيسلندا، الجمعة، أول بلد أوروبي يرفع كل القيود الوطنية المرتبطة بهذه الجائحة بفضل تقدم حملة التلقيح.

    وفي إيطاليا، يرفع اعتباراً من غد الاثنين لزوم وضع الكمامة في الخارج، وسيرفع حظر التجول في منطقة وادي أوستا الأخيرة التي كان لايزال سارياً فيها.

    وفي البرتغال أفاد تقرير بأن ما يزيد على 70% من حالات الإصابة بفيروس كورونا في منطقة لشبونة هي من السلالة «دلتا» الأشد عدوى، والتي تنتشر بسرعة إلى أنحاء أخرى من البلاد، حيث تبذل السلطات جهوداً حثيثة لوقف ارتفاع مقلق في عدد الإصابات. من جهتها، اكتشفت الهند 48 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا، لكن السلطات تقول إنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كان ذلك يمثل تهديداً كبيراً أم لا. وذكرت وكالة «بلومبرغ» للأنباء، أن الهند سجلت رقماً قياسياً ليوم واحد من التطعيمات خلال الأسبوع الحالي بإعطاء أكثر من 8 ملايين لقاح في يوم واحد.

    وفى الوقت ذاته قال حاكم ولاية نيوجيرسي الأميركية فيل مورفي على موقع «تويتر»، إن الولاية لم تسجل أي وفيات بفيروس كورونا داخل المستشفيات أمس للمرة الأولى منذ يوليو الماضي.

    وتتأهب مدينة نيويورك لإنهاء العام الدراسي بأدنى معدل إصابة منذ بدء تفشي الوباء.

    • السلالة «دلتا» من كورونا «تنتشر بسرعة» من لشبونة إلى بقية البرتغال.

    طباعة