3251 وفاة بـ"كورونا" في البرازيل خلال 24 ساعة

سجّلت البرازيل، للمرة الأولى منذ بدء تفشّي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، أكثر من ثلاثة آلاف وفاة ناجمة عن الفيروس، بحسب ما أعلنت وزارة الصحّة، وقالت الوزارة إنّ أكبر دولة في أميركا اللاتينية سجّلت 3,251 وفاة بكورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

والبرازيل البالغ عدد سكّانها 212 مليون نسمة أصبحت منذ أكثر من أسبوعين الدولة الأولى في العالم على صعيد الخسائر البشرية الناجمة من الجائحة وقد بلغ معدل الوفيات اليومي فيها أكثر من ألفي وفاة.

وارتفعت الحصيلة الإجمالية للفيروس في البرازيل إلى 298,676 وفاة من أصل 12,1 مليون مصاب.

ودفعت هذه الموجة الوبائية الثانية المستشفيات في غالبية ولايات البرازيل إلى حافة الانهيار، إذ تجاوز معدّل إشغال أسرّة العناية المركّزة فيها 80%، في حين وصل احتياطي الأوكسجين للمرضى المصابين بعوارض خطيرة إلى مستويات "مقلقة" في ستّ من ولايات البلاد الـ27.

ويشكّل الوضع الوبائي في البرازيل مصدر قلق لسائر دول أميركا الجنوبية.

طباعة