ألعاب نارية تفجر منزلاً وتقتل شخصين في كاليفورنيا

قتل شخصان قرب لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا الأميركية، في انفجار كمية كبيرة من الألعاب النارية أدى أيضا إلى تدمير منزل وتسبب في اندلاع حريق كما قال مسعفون.

وهز انفجار قوى مدينة أنتاريو الواقعة على مسافة حوالى 60 كيلومترا شرق لوس أنجلوس. وقالت البلدية بعد فترة وجيزة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "اشتعلت كمية كبيرة من الألعاب النارية ما تسبب في اندلاع حريق كبير"، وطلبت من السكان إخلاء المنطقة.

وقال رئيس إدارة إطفاء الحرائق في المدينة، راي غايك، في مؤتمر صحافي إنها "كانت مفرقعات نارية احترافية من النوع الذي نشاهده عادة في عروض الألعاب النارية".

وأظهرت صور جوية بثتها محطة التلفزيون المحلية منزلا كبيرا تشتعل النيران فيه وقد دمر سقفه على ما يبدو بسبب الانفجار الذي لم يتم تحديد أسبابه بعد.

وحضر خبراء في إزالة الألغام وعناصر من الشرطة إلى الموقع، ودعت البلدية السكان إلى توخي الحذر الشديد لأنه قد تكون هناك ألعاب نارية لم تنفجر بعد.

طباعة