وقف الفحوص في غزة بسبب نفاد المواد اللازمة

2333 إصابة جديدة بـ «كورونا» في فلسطين

طاقم طبي يرتدي معدات الوقاية في أحد مستشفيات غزة. إي.بي.إيه

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية، مي الكيلة، أمس، تسجيل 17 حالة وفاة و2333 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) و1758 حالة تعافٍ خلال الـ24 ساعة الماضية، فيما تم وقف فحوص الكشف عن الإصابات بالفيروس في غزة، بسبب نفاد المواد اللازمة.

وأضافت الوزيرة، في التقرير اليومي للحالة الوبائية لفيروس «كورونا» في فلسطين، أنه تم تسجيل 11 حالة وفاة في الضفة الغربية، وحالة واحدة في مدينة القدس، وخمس حالات في قطاع غزة.

وتظهر قاعدة بيانات وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي الإصابات بفيروس كورونا منذ ظهور الجائحة بلغ 112056 إصابة، تعافى منها 85597، فيما بلغ إجمالي الوفيات 923 حالة.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية التي تديرها حركة «حماس» في غزة، أمس، عن وقف فحوص فيروس «كورونا»، بسبب نفاد المواد اللازمة. وقالت الوزارة، في بيان مقتضب: «توقف المختبر المركزي عن إجراء الفحوص المخبرية الخاصة بفيروس (كورونا) جراء نفاد مواد الفحص». وطالبت الوزارة «كل الجهات المعنية بالتدخل العاجل لتوفير مواد الفحص، ودعم الاحتياجات الطارئة للمختبر».

وسجل قطاع غزة، الذي يقطنه زهاء مليوني نسمة، أكثر من 25 ألف إصابة بفيروس «كورونا»، بينهم 139 حالة وفاة، حتى أمس، معظمهم منذ بدء تفشي الفيروس محلياً نهاية أغسطس الماضي.

 

طباعة