شتاينماير دعا إلى توفير لقاحات للجميع

ألمانيا تناشد المجتمع الدولي التعاون في مكافحة «كورونا»

رجل شرطة يتحقق من ارتداء امرأة لـ«الكمامة» في برلين. رويترز

ناشد الرئيس الألماني، فرانك-فالتر شتاينماير، المجتمع الدولي، أمس، التكاتف في مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، لاسيما في ما يتعلق بموضوع اللقاحات، داعياً إلى توفير لقاحات للجميع.

ودعا شتاينماير، في تسجيل فيديو بمناسبة افتتاح المؤتمر الصحي «قمة الصحة العالمية»، إلى دعم مبادرة التطعيم الدولية «كوفاكس»، وهي مبادرة دشنتها منظمة الصحة العالمية، وتعمل لأجل تحقيق توزيع عادل على الدول الفقيرة أيضاً.

يشار إلى أن «قمة الصحة العالمية»، التي تضم محاضرات وحلقات نقاش، كان مقرراً أن تقام في الأساس بالعاصمة برلين بمشاركة نحو 2000 شخص، لكن بسبب وباء «كورونا» تم تحويل هذه الفعالية إلى مؤتمر رقمي يتشاور فيه المشاركون عبر الفيديو.

في سياق متصل، وصل إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بـ«كورونا» في ألمانيا إلى 434 ألفاً و798 حالة، حتى أمس، بعد تسجيل 11176 حالة إصابة جديدة خلال 24 ساعة، فيما وصل عدد الوفيات إلى 10035 حالة، وتعافى حتى الآن 315 ألفاً و782 شخصاً.

وتجاوز معدل الإصابات الجديدة بفيروس «كورونا» في مدينة ميونيخ، عاصمة ولاية بافاريا الألمانية، قيمة تحذيرية جديدة.

وبحسب الأعداد الصادرة عن معهد روبرت كوخ لأبحاث الفيروسات، أمس، وصل معدل الإصابات الجديدة في ميونيخ لكل 100 ألف نسمة في الأيام السبعة الماضية، إلى 100.6 حالة، ليقفز مؤشر التحذيرات إلى اللون «الأحمر القاني».

ويتعين على سكان البلديات، التي تزيد معدلات الإصابة فيها على 100، الاستعداد لمواجهة قيود مشددة في الحياة اليومية، ومنها ضرورة غلق المطاعم اعتباراً من الساعة التاسعة مساء.

طباعة