سفارة إيطاليا بالقاهرة تدفن جثة سائح في جبال مصر

أنهت السفارة الإيطالية في القاهرة، أمس، إجراءات تسلمها جثمان سائح إيطالي كان قد توفي إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، داخل مستشفى العزل الصحي بمدينة إسنا جنوب مصر.

وقال القنصل الفخري للسفارة بصعيد مصر، فرانسيس أمين، إن السفارة الإيطالية قد عكفت خلال الأيام الماضية على إنهاء كل الإجراءات الرسمية المتبعة بشأن تسلم جثث رعاياها، موضحاً أنه تم تسلم جثة السائح، والذي كان يعاني من أمراض مزمنة وفقاً لتوجيهات وزارة الصحة، فيما يتصل بإجراءات السلامة، ومكافحة العدوى.

 وأوضح أمين أن المواطن الإيطالي الذي يبلغ 82 عاماً تم دفن جثته في إحدى المناطق الجبلية بعيداً عن المواطنين، وهذا في ظل وجود عدم إمكانية نقل الجثة إلى إيطاليا بسبب إغلاق الموانئ الجوية في الدول، مؤكداً أنه تم تنفيذ أعلى معدلات الإجراءات الوقائية والاحترازية خلال عملية الدفن.

 

طباعة