الجزائر تحذر من حساب وهمي على «تويتر» منسوب لوزير الخارجية

نفت وزارة الخارجية الجزائرية أمس «المعلومات» التي تم نشرها على حساب وهمي على موقع «تويتر» منسوب لوزير الخارجية رمطان لعمامرة مندّدة «بمناورة محضة».

وتم إنشاء حساب على موقع تويتر باسم رمطان لعمامرة، الأحد، موسوم (RLamamraMFA@) على أنه «حساب رسمي» ونشر من خلاله معلومات «خاطئة ولا أساس لها مصدرها مناورة محضة» كما أكد المتحدث باسم الخارجية.

وتم تعيين لعمامرة في مارس نائبا لرئيس الوزراء وزيرا للخارجية وهو المنصب الذي سبق أن شغله بين 2013 و2017.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية عبد العزيز بن علي شريف، أن الوزير «لم ينشر أي شيء عبر مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك، تويتر أو غيرها) منذ توليه منصبه الحكومي الجديد»

ولدى لعمامرة حساب على تويير هو (Lamamra_dz@) ولم يستعمله سوى بصفته مفوضا ساميا لدى الاتحاد الأفريقي «لإنهاء النزاعات في أفريقيا»، المنصب الذي شغله حتى نهاية 2017.

وكانت آخر تغريدة على هذا الحساب في الأول من مارس.

ونشر الحساب الخاطئ ثماني تغريدات منذ إنشائه ناقلا معلومات عن «المحادثات» التي أجراها لعمامرة مع نظيره الروسي سيرغي لافروف الذي التقاه أمس في موسكو.

طباعة