وعود مصرية بتسهيل إجراءات إقامة اليمنيين

العليمي أكد التطابق الكامل في وجهات النظر مع مصر. أرشيفية

وصف مدير مكتب الرئاسة اليمنية، عبدالله العليمي، زيارة الرئيس عبدربه منصور هادي إلى مصر بالناجحة، وأشار إلى أن هناك وعوداً من الجانب المصري بتسهيل إجراءات إقامة اليمنيين، وغيرها.

وأوضح العليمي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، أن لقاء هادي بنظيره المصري عبدالفتاح السيسي، ناقش العديد من الملفات الأمنية والاقتصادية والسياسية، مؤكداً أن هناك رؤية موحدة وموقفاً متماسكاً من مختلف القضايا، وبما يصب في مصلحة البلدين.

وقال: «الرئيس المصري أعرب عن رفضه بشكل قاطع أن يتحول اليمن إلى موطئ نفوذ لقوى غير عربية، أو منصة لتهديد أمن واستقرار الدول العربية الشقيقة، أو حرية الملاحة في البحر الأحمر ومضيق باب المندب»‬.

ولفت مدير مكتب الرئاسة إلى أن كلمة الرئيس المصري كانت تعبيراً واضحاً وعميقة الرؤية لهذه الملفات والتطابق الكامل في وجهات نظر البلدين.

وأضاف: «‫في كل الأوقات تؤدي مصر أدوارها بما يليق بها وبمكانتها الكبيرة وبحضورها العميق في وجدان الأمة العربية والإسلامية. وموقفها الواضح والقاطع في مساندة الشرعية ومن خلفها الشعب اليمني هو امتداد طبيعي لمواقفها الثابتة عبر التاريخ الحديث في الوقوف مع الشعب اليمني ضد الإمامة ومخلفاتها».

وأشار العليمي إلى أن هموم اليمنيين المتواجدين في الأراضي المصرية كانت حاضرة في المباحثات مع القيادة المصرية، وأن هناك وعوداً من الجانب المصري بتسهيل إجراءات إقامتهم، وغيرها.

‫كما أكد أن لقاء هادي مع قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام وأعضاء كتلته النيابية طوى خلافات الماضي وفتح صفحة جديدة تهدف إلى وحدة المؤتمر ضد الانقلاب، والاصطفاف إلى جانب الشرعية الدستورية لاستعادة الدولة.