سوالف رياضية

«سمعة».. الأسطورة

سوالف رياضية

«سمعة».. الأسطورة

عبدالله الكعبي

«سمعة الأسطورة»، أهم وأغلى ما يمكن أن يوصف به النجم الكبير، بل أسطورة الكرة الإماراتية، إسماعيل مطر، الذي يثبت في كل موسم أنه ذهب لا يصدأ، بل قدوة لهذا الجيل.

ومن وجهة نظري، فإن مطر هو الأسطورة في الوقت الحالي، ويسير على خطى كبار كرة الإمارات، أمثال الطلياني ونجوم آخرين. والحقيقة أن مطر لايزال قادراً على العطاء في ظل هذا العمر، بل يوجه رسالة إلى هذا الجيل بأن الانضباط داخل الملعب وخارجه هو سر النجاح، مع الاهتمام بالنظام الغذائي، لأن هذا عامل رئيس في بروز النجوم، وإطالة عمرهم في المستطيل الأخضر.

و«سمعة»، مثال حي لهذا الأمر، ومن شاهده في مباراة السوبر أمام العين، يدرك أنه قادر على العطاء لأكثر من موسم.

يستحق العنابي السوبر، رغم خطورة العين واستحواذه على الكرة، خصوصاً في الشوط الثاني. ويبقى أن الفوز مهم، وبداية جيدة وموفقة للوحدة، وهي بطولة تحسب لهذا الفريق الرائع بقيادة المدرب ريجيكامب، ولن ننسى الدور الكبير للإدارة المحترفة بقيادة أحمد الرميثي، الذي سخّر كل شيء لبناء فريق قادر على المنافسة على جميع البطولات، وربما يكون العنابي الحصان الأسود في دورينا.

الوحدة مرشح بقوة للقب الدوري، بشرط تنظيم خط الدفاع، لأنه نقطة سلبية في هذا الفريق الكبير، ونبارك لعشاق الوحدة وجماهيره، وعليهم الوقوف مع الفريق في هذا الموسم الطويل والشاق.

في المقابل، لم يخسر العين لأنه بمستوى سيئ، بل قدم مباراة كبيرة، خصوصاً في الشوط الثاني، ومشكلة الزعيم في الدقائق الأولى، وهي ليست بجديدة. والفريق أمام مفترق هذا الموسم، خصوصاً بعد ذهاب عموري إلى الهلال، وعدم التعاقد مع نجم جديد قادر على تقديم الإضافة، لأن من يلعب للعين فعليه إثبات الذات والمنافسة للثبات في التشكيلة الأساسية، والتصريحات والتغريدات المتزنة لغانم الهاجري، تدل على فكر ولباقة، وهو مكسب إداري لهذا الصريح الكبير.

تعود عجلة دورينا للانطلاق من جديد، ولا نعلم كيف سيكون شكله هذا الموسم، خصوصاً بعد التعاقدات الضعيفة، باستثناء بعض الصفقات، فدورينا لن يتغير، لأن الأسماء الإدارية ثابتة منذ سنوات، ولا تقدم الجديد، والكل يعلم ذلك.

وتبقى مشكلتنا إدارية بحتة، وهي عائق أمام النجاح، ورغم تفاؤلنا كثيراً في الفترة الماضية، لكن مع الأسف لم يتغير الحال. ومع هذا نبقى متفائلين بالمستقبل، ونتمنى النجاح لكرة الإمارات، وعلينا رسم الابتسامة للجماهير.

• لا نعلم كيف سيكون شكل الدوري هذا الموسم، خصوصاً بعد التعاقدات الضعيفة.

لقراءة مقالات سابقة للكاتب يرجى النقر على اسمه.