القرية العالمية تبدأ الترحيب بضيوفها مع انطلاقة موسمها السادس والعشرين

 بدأت القرية العالمية، الوجهة العائلية الأولى والأبرز للثقافة والتسوق والترفيه في المنطقة، اليوم في الترحيب بضيوفها مع فتح أبوابها إيذاناً بانطلاقَ موسمها السادس والعشرين حيث يمكن لضيوفها الاستمتاع بأحدث الإضافات الترفيهية الجديدة ومن بينها ما يزيد عن 15 عرضا مسرحيا جديدا، وتذوق أشهى المأكولات بطرق تقديم جديدة وخوض أروع تجارب التسوق في المنطقة.

وقال بدر أنوهي، الرئيس التنفيذي للقرية العالمية: "نرحبّ بضيوفنا في بداية الموسم الجديد للقرية العالمية بكامل جاهزيته واستعداداته، وندعو الجميع للاستمتاع معنا من قلب عالم الروائع بكل ما هو جديد ومميّز. ونؤكد حرصنا الشديد في كل موسم على مراجعة جميع المقترحات التي تصلنا من قبل الضيوف والشركاء وتحليل تلك المعلومات والاستفادة منها في تعزيز البنية التحتية والارتقاء بتجربة ضيوف القرية العالمية إلى مستويات وآفاق جديدة، ونحرص أيضاً عاماً بعد عام على تطوير المعايير المتينة التي نضعها والاهتمام بزيادة عدد الضيوف إلى الوجهة، وتسخير الذكاء الاصطناعي في الإدارة والبحوث مما يسهم في نمو علامتنا التجارية عالمياً."

وأضاف أنوهي: "لقد قمنا بالتعاون مع شركائنا من مختلف أقطار العالم لإثراء تجارب التسوق والطّعام التي تقدّمها القرية العالمية وعروض الترفيه التي تقدمها خلال الموسم الذي يشهد تعاوننا مع مجموعة من أهم العلامات التجارية العالمية لتقديم أول وجهة مغامرات ترفيهية لشخصية "بيتر رابيت" في العالم، وإضافة مسرح متحرك رباعي الأبعاد لتجارب متحف ريبليز صدِّق أو لا تصدّق!. كما سيكون هذا الموسم أحد أضخم المواسم في تاريخنا من حيث المحتوى المتميّز والمفاهيم الخلّاقة التي سنبني عليها نجاحات جديدة ونضمن نمو أكبر في المستقبل .
وأوضح قائلاً: "أثبتت القرية العالمية إمكاناتها وهويتها كعلامة رائدة إماراتية المنشأ والروّح، وكلنا فخر بمساهمتنا بشكل مؤثر في تعزيز مكانة دبي كوجهة عالمية رائدة للترفيه والسياحة في هذه السنة الغالية على قلوبنا جميعاً والتي نحتفل فيها بعام الخمسين واليوبيل الذهبي لقيام اتحاد دولتنا الحبيبة."

وحرصت القرية العالمية على تعزيز الخطّة الاستيعابية لزيادة عدد الضيوف المتوقّع في هذا الموسم عن طريق إضافة مساحات تزيد عن 2,500 متر مربع من الممرّات والشوارع، وزيادة مناطق الجلوس، والعديد من الأماكن المخصصة للاستمتاع بتناول الطعام مع الكثير من الإضافات والمعالم التي ستشكل محطات تصوير رائعة للضيوف. وقام فريق إدارة الترفيه في الوجهة بإضافة ما يزيد عن 15 عرضا مسرحيا جديدا ضمن أجندة العروض الترفيهية، إضافةً إلى ابتكارهم لأول عرض شيّق يضم مجازفات مائية في المنطقة تحت شعار "العرض الشيق: أبطال المرفأ".
 
كما ترحّب الوجهة هذا الموسم بانضمام شركائها وأصحاب المشاريع فيها الذين يمثلون ما لا يقل عن 80 ثقافة من حول العالم، وتتألق الأجنحة البالغ عددها 26 جناحاً هذا الموسم بواجهات جديدة وأجواء تنبض بالحياة ضمن عروضها الثقافية، مع استضافة جناح العراق الجديد كلّياً. وسيكون الضيوف على موعد لاكتشاف أكثر تجارب التسوّق روعةً من خلال ما يزيد عن 3,500 منفذ بيع من المحال التجارية.

وتعود منطقة الألعاب "كرنفال" هذا الموسم بحلّة جديدة مليئة بالألوان المرحة، وتقدّم ما يزيد على 170 من الجولات الترفيهية، والألعاب والإضافات الشيّقة التي تناسب جميع أفراد العائلة. وستأخذ كرنفال الضيوف في رحلة مليئة بالتشويق اللامحدود ابتداءً من جولاتها المثيرة التي تتحدى الجاذبية والسرعة ووصولاً إلى المناطق التي يعشقها الأطفال، والتي تم إنشاؤها خصيصاً لهم.

ومن أحدث الإضافات هذا الموسم خيمة "آريبيان نايتس" المخصصة لقلاع القفز التي ستكون الوجهة المثالية لإطلاق العنان للضيوف الصغار حتى يفرغوا طاقاتهم ويقضون أروع الأوقات.

ويقدّم الموسم 26 للقرية العالمية للضيوف فرصة تجربة أطيب المأكولات وأكثر الأطباق ندرة من جميع قارات العالم، وسيحظى الضيوف على فرصة الاختيار من بين أكثر من 200 مطعم ومقهى وكشك للمأكولات الشعبية الأكثر شهرة في المنطقة.

وتطرح القرية العالمية في هذا الموسم "سوق القطارات"، المستوحى من سوق المظلّات الشهير عالمياً في تايلاند، ليكون الوجهة الأمثل للضيوف من عشاق الحلويات. ويقدم لهم السوق  14 عربة وأكثر من 30 منفذاً لبيع أضخم تشكيلة من الحلويات والبوظة والمعجنات والمشروبات من حول قارة آسيا والعالم.

ويتألق السوق العائم هذا الموسم بموقعه الجديد في بحيرة التنين في إطلالته الخلّابة على عروض النافورة التي تتميز بمجسم ضخم للتنين الأسطوري في وسطها، والذي يصل طوله إلى 20 مترا.

وعمل فريق إدارة الترفيه في القرية العالمية هذا الموسم على ابتكار أجندة مليئة بعروض رائعة لتسعد الضيوف بذكريات لا تنسى. وسيكون ضيوف الموسم 26 على موعد مع أروع الأوقات أثناء الاستمتاع بمشاهدة ما يزيد عن 200 عرض يومي يقدمها أكثر من 400 من العارضين من حول العالم.

وتم تعزيز المسرح الرئيس بأحدث المؤثرات البصرية والسمعية لتقديم تجربة ترفيهية للعروض التي تم إنتاجها حديثاً بدعم من فريق إدارة الترفيه في القرية العالمية مثل عرض "هير كامز ذا بووم!" الذي يقدمه فريق "آربان كرو"، وعرض "خفايا الظلام"، و "سلام"، و "سكاتي تشاباتي" و "مهرجون النجدة" و "أبسولوت بوليوود: الجزء 2".

طباعة