اكتشاف مسلّة غامضة جديدة.. هذه المرة في هولندا

ظهرت مسلّة معدنية غامضة في منطقة في شمال هولندا، وذلك بعد اكتشاف قطع مماثلة في الولايات المتحدة ورومانيا وبريطانيا.

وعثر متنزّهون على هذه المسلّة، الأحد، في ملكية خاصة بالقرب من محمية كيكينبرغ في منطقة فريزلاند، بحسب إيمكي بورما، الناطق باسم جمعية «شتاتسبوسبيهير» الهولندية لحرّاس الغابات.

وقال بورما في تصريحات لوكالة فرانس برس «نظنّ أنها نُصبت في الموقع خلال عطلة نهاية الأسبوع على الأرجح لأن متنزّهين عثروا عليها.. لكنّنا لا نعلم كيف وصلت إلى هنا».

وتفحّص حرّاس غابات المسلّة صباح أمس الاثنين، وباشروا بالبحث عن أدلّة تسمح بمعرفة مصدرها.

وكان نصب مماثل قد اكتشف في منتصف نوفمبر الماضي، في صحراء يوتا في الولايات المتحدة، قبل أن يختفي بعد أيّام.

وظهرت مسلّتان أخريان بعد بضعة أيّام في رومانيا وكاليفورنيا. وعُثر على رابعة الأحد على شاطئ جزيرة وايت في جنوب إنجلترا.

ونشرت وسائل إعلام هولندية صوراً للعمود الذي عُثر عليه الأحد في منطقة فريزلاند والذي يبدو أقلّ وهجاً من المسلّات الأخرى، بحسب القناة المحلية «أومروب فريزلان».

وتطرّقت المحطّة إلى احتمال أن يكون العمل ثمرة حملة ترويجية تجريها «جمعية عيد رأس السنة» التي تقضي مهمّتها بلفت انتباه الرأي العام إلى بلدة أو جمعية ما في البلد.

وحققت هذه الاكتشافات الغريبة انتشاراً كبيراً عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وتوقف كثيرون عند أوجه الشبه مع المسلّات الغريبة من خارج كوكبنا في فيلم ستانلي كوبريك «2001، أوديسي الفضاء».

وأعلنت مجموعة تطلق على نفسها اسم «ذي موست فايمس أرتيست» وتتخذ مقراً لها بولاية نيومكسيكو الأميركية، مسؤوليتها عن وضع المسلّة في يوتا، ونشرت صورة للعمل عبر «إنستغرام» طارحة إياه للبيع بـ 45 ألف دولار. لكنها أوضحت أن لا علاقة لها بالمسلّات المكتشفة في رومانيا وبريطانيا وهولندا.

طباعة