رقص يحاكي قصصاً تركية

تشهد الدورة الـ15 من مهرجان دبي للتسوق عدداً من العروض التي تقدمها فرق فنية تمثل تراث عدد من دول العالم في كل مراكز التسوق في دبي. وجالت فرقة الرقص الشعبي التركي في عدد من المراكز واحتشدت أعداد كبيرة من الجمهور لمشاهدة عروضها.

وتتكون الفرقة القادمة من منطقة أناطوليا في تركيا من 16 راقصاً، وأدت عروضاً متميزة في عدد من دول العالم. وتعد أناطوليا موطناً لعدد من الحضارات القديمة التي انعكس تمازجها واختلاطها على الرقص التركي الذي يعبر عن الإرث الغني والتراث العريق للشعب التركي.

وتقدم الفرقة من أربع إلى خمس لوحات راقصة تعبر عن موضوعات متنوعة وتتناول قصصاً عن البحر الأسود والحصاد والحب والحرب، إذ تترافق الحركات الراقصة مع الموسيقى التركية التقليدية.

كما تقدم الفرقة عرضاً يبين فنون رياضة المصارعة التركية عبر استخدام مجسمين من الحجم نفسه. وتؤدي فرقة الرقص التركي عروضها اليوم وغداً في مركز «برجمان»، والثلاثاء والأربعاء المقبلين في «دبي مول». ضمن الفعاليات المتنوعة التي يشهدها المهرجان الذي يمتد حتى 28 من الشهر الجاري.

طباعة