عودة «إيه سي. دي سي» بعد غياب 6 أعوام

آخر ألبومات الفريق طُرحت في عام 2014. أرشيفية

عاد فريق الروك الأسترالي الشهير «إيه سي.‏ دي سي»، بإطلاق ألبوم جديد له، أمس، وهو الألبوم الأول منذ ستة أعوام، وذلك على الرغم من الانتكاسات الصعبة التي واجهها الفريق، والتي تتضمن وفاة عضو رئيس فيه، بالإضافة إلى تفشي جائحة «كورونا» في أنحاء العالم. وبإطلاق أعضاء الفريق ألبومهم الغنائي الجديد، الذي يحمل اسم «باور أب»، بددوا الشكوك التي كانت تتردد، أخيرا، بشأن تأثير سلسلة من الانتكاسات القاسية على طرح الالبوم.

وقال أنجوس يانج، الذي شارك في تأسيس «إيه سي.‏ دي سي»، كما أنه عازف الغيتار الرئيس في الفريق: «لا، لم يخطر (التقاعد) ببالي أبداً، لقد قضيت فترة راحة كانت استراحة قصيرة.. قصيرة جداً»، ويشار إلى أن الفريق الذي أسسه أنجوس وشقيقه مالكولم، قبل ما يقرب من 50 عاماً، أصدر من قبل 16 ألبوماً، يعد الكثير منها من الكلاسيكيات، وكان آخر ألبومات الفريق، الذي يحمل اسم «روك أور باست»، طُرح في عام 2014.

طباعة