ريو دي جانيرو تفكر في تأجيل مهرجانها أيضاً

ساو باولو ترجئ كرنفال 2021

ريو دي جانيرو تشهد أكبر كرنفال في البرازيل. أرشيفية

أعلن رئيس بلدية ساو باولو، برونو كوفاس، إرجاء كرنفال أكبر مدينة في البرازيل إلى أجل غير مسمى، بسبب فيروس كورونا المستجد، في حين تدرس ريو دي جانيرو هذا الاحتمال.

وقال كوفاس لدى إعلانه تأجيل أكبر احتفالات سنوية في المدينة «كل مدارس السامبا وفرق بلوكوس (عروض في الشارع) بالكرنفال تدرك أنه يستحيل تنظيم الكرنفال في فبراير المقبل». وأضاف أن الموعد الجديد للكرنفال لم يحدد بعد.

وتُعد ولاية ساو باولو برمتها الأكثر تضرراً من جائحة «كوفيد-19»، التي تسببت في وفاة 20 ألفاً و894 شخصاً فيها، وإصابة أكثر من 452 ألفاً. ويُعد كرنفال مدينة ساو باولو البالغ عدد سكانها 12 مليوناً من الأهم في البرازيل. واستقطبت النسخة الأخيرة منه 120 ألف شخص أتوا لرؤية مدارس السامبا التي تقدم عروضاً مميزة.

أمّا مسيرات «بلوكوس» الموسيقية الراقصة التي تعم الشوارع على مدى أسابيع، فتابعها أكثر من 15 مليون شخص بحسب رئيس البلدية. وفي ريو دي جانيرو، التي تشهد أكبر كرنفال في البرازيل يستقطب ملايين السياح سنوياً، أعلنت خمس مدارس سامبا رئيسة قبل فترة قصيرة رغبتها في إرجاء المهرجان. وقالت إنها تتمنّى عدم تنظيم الكرنفال طالما اللقاح غير متوافر. وأدى الوباء حتى الآن في البرازيل إلى وفاة أكثر من 84 ألف حالة.

طباعة