روائيات يبحثن قدرة الأدب على تغيير المجتمعات

صورة

أكدت روائيات مشاركات في فعاليات معرض الشارقة للكتاب، أن الأدب يمكن أن يغير المجتمعات.

جاء ذلك خلال جلسة «نحو الإنسان»، وتحدثت في الجلسة كل من الروائية العراقية إنعام كجه جي، ودوناتيلا دي بيترانتونيو، الروائية الإيطالية، والدكتورة ليلى العبيدي، أستاذة الأدب القديم بقسم اللغة العربية، في كلية الآداب بجامعة الشارقة، وأدارت الجلسة ليلى محمد. وسردت الروائية إنعام كجه جي اتجاهين ينبغي النظر إليهما بعين الاعتبار الدقيقة، عندما يتم الحديث عن الإنسان، فالإنسان في ظل السلام والعدل والانفتاح، يختلف اختلافاً كلياً عن إنسان الحروب والمآسي التي تعصف بكثير من البشر هنا وهناك. وقالت دوناتيلا دي بيترانتونيو: «إن للكتب قدرة قوية على تحسين المجتمع للأفضل، وأن تعزز من واقعه، لكن هذا لا يتطلب من الكاتب أن يضع التغيير نصب عينيه حينما يكتب».

وأكدت الدكتورة ليلى العبيدي أن الإنسان بحد ذاته تتجاذبه ثنائيات عدة، كالحب والكراهية، والخير والشر، وهذا ما يدفعنا إلى عدم إطلاق الأحكام على الإنسان بالمطلق.

طباعة