جورج كلوني يبحث عن حياة هادئة جميلة بعدما بلغ الستين

قال الممثل الأمريكي الشهير جورج كلوني إنه لا يفكر فى العمل بالسياسة لأنه يفضل أن ينعم بحياة جميلة.

ووفقا لوكالة بي أيه ميديا البريطانية للأنباء، تحدث كلوني عن الرئيس الأمريكي جو بايدن وسلفه دونالد ترامب وطموحاته المهنية المتبقية خلال مقابلة جرت ببرنامج أندرو مار بهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي". غير أنه استبعد إمكانية دخول معترك السياسة نفسه.

وعندما سئل عما كان سيعمل في مجال السياسة، قال كلوني ( 60 عاما): "لا، لأنني أود فعليا أن أنعم بحياة جميلة".

وأضاف: "لقد بلغت الستين هذا العام، وكان لي حديث مع زوجتي، ونحن نعمل كثيرا، كما هو الحال لكلانا، وقلت إنه يجب أن نفكر في هذه السنوات بأن تكون سعيدة وهادئة وناجحة للغاية".

وتابع: "إذا كانت صحتنا جيدة، وهو ما نتمتع به، وعمري ستون عاما فما زلت أستطيع لعب كرة السلة وعمل الكثير من الأشياء التي أحبها".

واستكمل: "لكن في عشرين عاما، سأبلغ الثمانين، وهذا رقم واقعي. لا يهم حجم ما تعمله، وما تتناوله، فأنت في سن الثمانين، لذا قلت إنه يجب أن نضمن أن نستمتع ونعيش هذه السنوات بأفضل طريقة ممكنة".

وذكر كلوني أن هناك "الكثير من الأمور التي يجب أن يتم إصلاحها" في الولايات المتحدة بعد رئاسة ترامب.

طباعة