محمد الشرنوبي.. حكم بحبس خطيبته السابقة..ماقصة "السكوتر" المسروق؟

في تطور جديد  بين المطرب محمد الشرنوبي، وخطيبته السابقة ومنتجة أعماله الفنية، سارة الطباخ، أصدرت محكمة جنوب الجيزة الإبتدائية حكما، بحبس سارة الطباخ سنتين ل"تبديدها مبالغ مالية لـ محمد الشرنوبى بموجب توكيل رسمي وخيانة الامانة وكفالة 2000 جنيه".
وأعلن  الشرنوبي الحكم بنشره على صفحاته الرسمية بمواقع التواصل الإجتماعي وكتب الشرنوبي منشور قال فيه "الحمدلله الحق ظهر تم صدور حكم بحبس الممثله القانونية لشركة ادارة اعمالي السابقه سنتين لتبديد المبالغ المالية التي في ذمتها بموجب التوكيل الرسمي و خيانة الامانة. وأضاف الشرنوبي في منشوره " اظن الصوره وضحت".
وشرح الشرنوبي أبعاد الأزمة منذ بدايتها في منشوره قائلا"الشركه   كانت تتعاقد و تستلم كل مستحقاتي، والطبيعي أنها تستلم نسبتها و تورد لي الباقي، ولكن هذا لم يكن يحدث لأن الممثلة القانونيه للشركة خانت الأمانة، وبددت كل أموالي التي في ذمتها".
وردت سارة الطباخ من خلال بيان اصدرته محاميتها الخاصة قائلة إنها سوف تحرك دعوي قضائية ضد الفنان محمد الشرنوبي بتهمة التشهير بالمنتجة"، وتابعت المحامية أية سعد، إننا نوضح أن هذا الحكم غيابي وإن المنتجة قامت بعمل معارضه في الحكم، حيث أنها لم تعلن بهذه القضية وان هذا المحضر كيدي، حيث إن المطرب المذكور مرتبط بتعاقد مع المنتجة سارة الطباخ لمده عشر سنوات، ولها الحق في استلام المبالغ المالية وإبرام التعاقدات ومحرر لها توكيل من الفنان بذلك وأن هذه المبالغ محل دعوي حساب بينها وبين المطرب ومنظور تمام المحاكم المختصة.
واختتمت أية سعد المحامية حديثها قائلة،: الفنان المذكور تم التحقيق معه يوم الأحد الماضي في اتهام موكلتي له بسرقة "الاسكوتر" الخاص بها، ورفضت الصلح معه ولذلك قام بإخراج الشهادة ضدها رغم أنها محررة من شهر بتاريخ 14 ديسمبر، ولن تتنازل موكلتي عن حقها وعقدها حصري وساري إلى الآن والفنان سيخسر في النهاية وهو يعلم ذلك.
فيما قال الشرنوبى، إن سارة من أهدته "الأسكوتر" كهدية عيد ميلاده قبل انفصالهما، ونفى سرقته، مؤكدًا كيدية البلاغ وعدم صحته.

 

طباعة