«لجنة الشارقة» تسجل 30 ألف ساعة تطوع خلال 3 أشهر

«لجنة الشارقة» عقدت اجتماعها عبر الاتصال المرئي.من المصدر

تواصل لجنة التطوع في إمارة الشارقة، التابعة للمجلس التنفيذي، تحقيق أهدافها المتمثلة في تنظيم وتنسيق إطلاق المبادرات الخاصة بمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ووضع المعايير والضوابط المتعلقة بتطوع موظفي حكومة الشارقة، كاشفة عن طرح 22 فرصة تطوعية في مختلف المجالات عبر المنصة الإلكترونية، أسهم فيها 700 متطوع، خلال الفترة الممتدة بين شهر أبريل ويونيو الماضيين، وتجاوز مجموع الساعات التطوعية 30 ألف ساعة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الذي انعقد، أمس، عبر الاتصال المرئي لأعضاء اللجنة برئاسة عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيسة دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، عفاف إبراهيم المري.

وأكدت المري أن لجنة التطوع تأتي تجسيداً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بنشر وتعزيز قيم العمل التطوعي كواجب إنساني ووطني، خصوصاً أن تأسيس اللجنة جاء في وقت استثنائي وظروف غير عادية، بما يعزز ملامح التلاحم المجتمعي، وتحقيق التكاتف والتعاون بين جميع أفراد وفئات المجتمع، من مواطنين ومقيمين من مختلف الجنسيات، لتجاوز تحديات الظروف الراهنة.

وأضافت أن اللجنة تتيح المجال أمام كل موظفي حكومة الشارقة للمشاركة في الأنشطة التطوعية، مشيرة إلى أن اللجنة حرصت على ترسيخ مفهوم المسؤولية المجتمعية.

طباعة