مجلس «الخالدية» يكرّم الأمهات المتوفيات بعمل خيري

«ضاحية الخالدية» سلّم شيك المبادرة إلى «الشارقة الخيرية». من المصدر

أطلق مجلس ضاحية الخالدية مبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى مجالس الضواحي، ضمن مبادراته المجتمعية، بعنوان «مبادرة يوم الأم للأمهات المتوفيات».

وتعمل المبادرة الخيرية على حفر آبار مياه كصدقة جارية عن طريق جمعية الشارقة الخيرية، تكريماً لهن، واحتفاءً بيوم الأم.

ويأتي ذلك في إطار حرص المجلس على استمرار الفعاليات المجتمعية الخاصة بأهالي الضاحية، بإطلاقه مبادرته المجتمعية كصدقة جارية عن المتوفين من أمهات أهالي ضاحية الخالدية.

وتتكامل المبادرة الخيرية في سياق رؤية المجلس إلى إبراز دور الأم، وما قامت به من تضحيات، وتكريماً لمكانتها الكبيرة، ودورها في بناء الأسرة الصالحة، وتربية وتنشئة الأجيال التي تسهم في خدمة الوطن، وتعظيم منجزاته، وإعلاء رايته. وقدم المجلس شيكاً بقيمة 10 آلاف درهم إلى جمعية الشارقة الخيرية، أول من أمس، لحفر آبار مياه كصدقة جارية عن الأمهات المتوفيات.

وسلم الشيك مدير إدارة التطوع وخدمة المجتمع، عائشة الحويدي، ترافقها باحثة ومتطوعة لدى الجمعية، بشرى العبيدلي، كما تم تقديم شهادات شكر وتقدير لدورهم في إنجاح مبادرات المجلس المجتمعية والخيرية. وتوجه رئيس مجلس ضاحية الخالدية، خلفان سعيد المري، بالتقدير والثناء لكل أم عملت على العطاء، وما قدمته، سواء لأسرتها أو لوطنها من عمل وتربية للأبناء وإسهامهن في بناء الأجيال.

وأكد أن المبادرة أقل واجب يقدم للأمهات، وسيضم المجلس المبادرة ضمن مبادراته الاجتماعية الدورية سنوياً.

 

طباعة