حملة تستمر حتى نهاية رمضان

«بيت الخير» تطلق «ويُربي الصدقات» لإسعاد 55 ألف أسرة

«الجمعية»: تنفيذ مشروع إفطار صائم دون خيم أو تجمعات. من المصدر

أطلقت جمعية «بيت الخير» حملتها الرمضانية الجديدة «ويُربِي الصدقات»، التي بدأت في الأول من رجب، وتستمر حتى نهاية شهر رمضان الكريم، لدعم وإسعاد 55 ألف أسرة مسجلة في بيانات الجمعية، منها 3160 أسرة تتقاضى مساعدات نقدية شهرية، و7855 أسرة ستتلقى السلال الغذائية التي تكفي الشهر الفضيل، من خلال مشروع المير الرمضاني.

وأكدت مديرة مركز حتا رئيسة اللجنة التحضيرية للحملة، موزة المطيوعي، أن اللجنة توفر كل سبل التبرع والإسهام في الحملة عن بُعد، عبر الموقع الإلكتروني، والتطبيق الذكي، والرسائل النصية SMS، وأوضحت أن الحملة ستمضي بالتوازي مع حملة إعلامية وإعلانية منسقة، للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور.

وأوضحت المطيوعي أن مشروع إفطار صائم، سيتم تنفيذه من دون خيم أو تجمعات، من خلال الفريق الميداني الذي سيوزع الوجبات على أماكن تجمع العمال وإقامة المستفيدين، ضمن شروط الصحة والسلامة، وهو فريق مدرب ومتمرس، نجح في دخول موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية بقدراته الإنسانية.

 

طباعة