رسائل

وظيفة

أنا مواطنة من أبوظبي، عمري ‬45 عاماً، مطلقة، كنت أعمل في إحدى الجهات الحكومية لمدة ‬10 سنوات، وقدمت استقالتي بسبب ظروف ألمت بي في تلك الفترة، وحالياً امكث بلا عمل منذ سنتين، وتكمن مشكلتي في الظروف المعيشية الصعبة التي أمر بها في ظل المستلزمات البنكية المترتبة عليّ، والخوف من أن يتم اتخاذ الاجراء القانوني ضدي في حال عدم تقيدي بسداد هذه المستلزمات، وسبق لي طرق أبواب عدة في جهات ومؤسسات حكومية، لكن لم اجد استجابة، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي على إيجاد وظيفة تساعدني على مصاريف ومتطلبات الحياة.

زوينة يعقوب

 

تكاليف ولادة

أنا يمني، أقيم في عجمان، وضعت زوجتي مولودنا الأول في مستشفى «جي إم سي» في عجمان عن طريق عملية قيصرية، بلغت تكاليفها ‬10 آلاف درهم، ولم استطع سداد فاتورة العلاج وكلفة العملية، فاضطررت إلى وضع صورة جواز سفري ضماناً في المستشفى إلى حين سداد الفاتورة، والمشكلة أن ظروفي لا تسمح لي بتدبير هذا المبلغ، كوني أعمل في إحدى الجهات الحكومية براتب ‬4500 درهم، يذهب منه ‬1200 درهم شهرياً لإيجار السكن، والباقي يذهب لمصروفات الحياة ومتطلباتها، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي بدفع تكاليف الولادة.

(مراد)

 

أريد عملاً

أنا مواطن من رأس الخيمة، عمري ‬33 عاماً، حاصل على الشهادة الابتدائية ودورات عدة، وكنت أعمل في جهة حكومية لمدة ‬15 عاماً، بعدها تمت إحالتي إلى التقاعد بسبب ظرف صحي، وحالياً أكملت سنتين بلا عمل، والمشكلة أن راتبي التقاعدي يبلغ ‬10 آلاف درهم، ولا يكفي لسد احتياجات الحياة المعيشية، خصوصاً أنني أسدد منه ‬4000 درهم شهرياً مستلزمات بنكية، و‬2000 درهم تذهب لإيجار المسكن، والباقي لمصروفات الحياة ومتطلباتها، وبسبب هذه الظروف الصعبة خرجت للبحث عن وظيفة، وقدمت أوراقي في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة، لكن من دون جدوى، لذا أتمنى أن أجد وظيفة أستطيع من خلالها أن أعيل نفسي وأسرتي في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار.

(خليفة)

طباعة