استجابة

متبرع يشتري سماعات طبية لطفل

تكفل متبرع بشراء سماعات طبية لطفل، إضافة إلى سداد تكاليف المراجعات والعلاج.

ونسق «الخط الساخن» بين المتبرع وشعبة الخدمة الاجتماعية بمستشفى الوصل في دبي، لتحويل المبلغ المطلوب لحساب المريض.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت في 16 من الشهر الجاري معاناة (م.ف) بسبب عدم قدرته على التكفل بعلاج طفله.

و(م.ف) فلسطيني يقيم في دبي، ولديه طفل يبلغ عامين، يعاني مشكلات في الاعصاب، أثرت سلباً في قدرته على النطق والسمع والمشي. وقد أدخله مستشفى الوصل في دبي، وأشارت التقارير الطبية إلى حاجته إلى سماعات طبية لكلتا الأذنين، تبلغ كلفتها 6500 درهم، وفقا لكشف اسعار صادر من شركة دانة الرقة للأجهزة الطبية.

وقد تمكن من تسديد 2500 درهم من المبلغ، وتبقى عليه 4000 درهم، إضافة إلى 6000 درهم كلفة المراجعات والعلاج الطبيعي والمهني، وهذه مبالغ تتجاوز قدرته، إذ يعمل في شركة خاصة براتب 8000 درهم.

 

..ومتبرعة تسدد المبلغ المتبقي لعلاج طفلة

تكفلت متبرعة بسداد المبلغ المتبقي من تكاليف علاج طفلةمريضة بالسكري، ونسق «الخط الساخن» بين المتبرعة وشعبة الخدمة الاجتماعية في مستشفى الوصل لتحويل المبلغ.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت الأسبوع الماضي استجابة من متبرع أعرب فيها عن رغبته في سداد جزء من كلفة العلاج لطفلة القارئة (ر.م).

و(ر.م) فلسطينية تقيم في دبي، ولديها طفلة تبلغ عامين، تعاني مرض السكري منذ أن كان عمرها سنة وشهرين.

وقد أدخلتها مستشفى الوصل في دبي، وتبين بعد الفحوص الطبية أنها تحتاج إلى مراجعات وأدوية وفحوص عدة، وقدر مبلغ علاجها في المستشفى بـ5000 درهم، لكن ظروفها المالية لا تسمح لها بتأمين هذا المبلغ، إذ إنها المعيلة الوحيدة لأسرتها المكونة من أربعة أبناء، فيما لا يزيد الراتب الذي تتقاضاه على 2000 درهم.

طباعة