مع الاحترام

«الشرطة تطبّق التعميم على الأشخاص بناءً على مذكرات تصدر من المحاكم والنيابات، إذ يتم تثبيت اسم الشخص وفقاً لبياناته التي يتم إرسالها من جهات النيابة والمحاكم، وهي بذلك جهة تنفيذية للقانون، بناءً على ما يردها من بيانات الأشخاص المراد التعميم عليهم».

 

مدير شرطة العاصمة

العميد مكتوم علي الشريفي

6 من يناير الجاري

 

حديث العقيد الشريفي هذا جاء تعليقاً على ايقاف مواطن أثناء دخوله من عمان لتشابه اسمه مع مطلوب على ذمة قضية مالية. وفي الحقيقة تكرر هذا النوع من القضايا التي تخلف ارباكاً شديداً للأشخاص ذوي العلاقة. وأعتقد ان تلافي حدوث مثل هذا الأمر يمكن من خلال تضمين التعميم معلومات مفصلة اكثر عن الشخص المطلوب كاسم والدته ورقم هاتفه وغيره، كما أقترح البدء في تنفيذ مشروع بعيد المدى باعتماد بصمة العين العلامة الدالة على هوية أي شخص، وهي طريقة تضمن عدم حصول تشابه في الأسماء، خصوصاً اذا تمكنت الدوائر المعنية من بناء قاعدة بيانات واسعة لجميع المعنيين بهذا الأمر.

مراقب

طباعة