كارلسن يفوز على نيبومنياتشي بسادسة جولات «مونديال دبي»

مباراة شطرنج لا تصدق في «إكسبو».. تحطم رقماً صمد 43 عاماً

صورة

حطّم بطل العالم النرويجي ماغنوس كارلسن، رقماً قياسياً صمد 43 عاماً، لأطول مباراة شطرنج، خلال فوزه، أول من أمس، على متحديه الروسي إيان نيبومنياتشي، في الجولة السادسة لبطولة العالم الفردية للشطرنج، التي تنظم حالياً في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020»، في مباراة امتدت سبع ساعات و45 دقيقة.

واحتاج كارلسن إلى التعامل مع 136 نقلة، التي امتدت عليها الجولة السادسة، كاسراً من خلالها رتابة الجولات الخمس الأولى، التي أسفرت نتائجها عن التعادل بين اللاعبَين، ليتقدم بطل العالم في الترتيب بواقع 3.5 نقاط، مقابل 2.5 نقطة لمنافسه الروسي.

وأعطى شارة انطلاق الجولة السادسة، عمدة موسكو - المدينة المستضيفة لأولمبياد الشطرنج المقبل - سيرجي سوبيانين، بحضور رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج، أركادي دفوركوفيتش، وحاكم إقليم خانتي مانسي المستقل، ناتاليا كوماروفا.

وحطمت الجولة السادسة للقاء كارلسن ونيبومنياتشي، الرقم القياسي السابق لأطول مباراة شطرنج في بطولات العالم، المسجل عام 1978، خلال مباراة جمعت الروسي أناتولي كاربوف والسويسري من أصول روسية فيكتور كورتشنوي، عندما أجرى المتنافسان 124 حركة.

واعتمد كارلسن مع بداية الجولة السادسة على تأمين دفاعاته بصورة مبكرة، عبر اتباع حركة الـ«تبييت» لحجر الملك، ومن ثم فتح المجال في الزاوية الأخرى أمام إجبار الخصم عدم تكرار سيناريو الجولات الخمس الماضية، بالتضحية بصورة مبكرة بحجر «الملكة»، وتأمين الحماية من خلال خطوات هجومية عبر «الحصان» و«الفيل»، في تكتيك احتاج فيه بطل العالم إلى ساعة و50 دقيقة لتنفيذه بالصورة المطلوبة، التي اتبعها بالبدء في ممارسة الضغط على نيبومنياتشي، الذي أجبر في منتصف المباراة على التضحية بأول أحجار «الفيل»، الذي حاول تعويضه بتكتيك دفاعي عبر «الرخ» أو القلعة، والدفع بـ«الملكة» إلى منتصف الرقعة، إلا أنها  ذلك لم يؤت بثماره.

وانتقل اللاعب النرويجي إلى إشغال دفاعات الروسي، ممهداً الطريق للتخلص من حجري «الرخ» أو القلعة، وفرض أفضلية نوعية على قوة الأحجار المتبقية على الرقعة، الذي اتبعه كارلسن بتحريك حجر «الملك» الخاص به، بحماية من حجري «الرخ» و«الحصان» نحو المقدمة، ما أجبر نيبومنياتشي على تضحيات ثمينة، كان آخرها حجر «الملكة»، سامحاً لبطل العالم في إطباق حصار على «ملك» منافسه، ومن ثم انتزاع الفوز بالجولة.

وعزز بطل العالم كارلسن بانتهاء الجولة السادسة متفوقاً على صعيد النقاط، حظوظه في الدفع عن اللقب الذي هيمن عليه في الأعوام الخمسة الماضية.

وقال كارلسن في تصريحات صحافية: إنها «مباراة لا تصدق بالفعل، إذ من الصعوبة أن تحافظ على تركيزك لقرابة ثماني ساعات في مباراة عالية المستوى، خصوصاً أنها شهدت تكتيكات صعبة كان يمكن أن تقود في نهاية المطاف إلى استمرارية التعادل».

بينما قال إيان نيبومنياتشي: «لقد تمكن ماغنوس من تحقيق فائدة قصوى من الفرص القليلة التي حصل عليها في هذه الجولة، وأعتقد أنه حتى اللحظات الأخيرة من عمر المباراة كانت هناك أفضلية لديّ على صعيد الأحجار، بامتلاكي (ملكة) ضد رخ وفارس وبيدقين، ومن وجهة نظري كان يجب أن تنتهي المباراة بالتعادل».

وأضاف: «بصورة عامة، الجولة انتهت، وعليّ التركيز بصورة أكبر في الجولات المقبلة، لضمان عدم تكرار منح كارلسن الفرص في الابتعاد بالنتيجة».

• 7 ساعات و45 دقيقة مدة المباراة التي تُعدّ الأطول في تاريخ بطولات العالم للشطرنج.


ماغنوس كارلسن:

• «من الصعوبة أن تحافظ على تركيزك لقرابة ثماني ساعات في مباراة عالية المستوى، خصوصاً أنها شهدت تكتيكات صعبة».

إيان نيبومنياتشي:

• «الجولة انتهت، وعليّ التركيز في المقبل، لضمان عدم تكرار منح كارلسن الفرص في الابتعاد بالنتيجة».


14 جولة

تستمر بطولة العالم للشطرنج، التي تنظم حالياً في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020»، حتى 16 الجاري، على 14 جولة، ويبلغ مجموع جوائزها المالية مليوني يورو.

طباعة