مستهلكون يطالبون بتشديد الرقابة.. ومسؤولا منفذي بيع يؤكدان صعوبة عرضها بقيمها السعرية السابقة

تخفيضات رمضان.. ارتفاع في الأسعار وتراجع في «المعروض»

ارتفاع أسعار بعض العروض وتراجع عددها نتيجة طبيعية لارتفاع أسعار عدد من السلع. أرشيفية

أكد مستهلكون لـ«الإمارات اليوم» أن أسعار عروض تخفيضات في شهر رمضان الجاري، ارتفعت بنسب وصلت في بعضها إلى 47% مقارنة بالفترة السابقة، لافتين إلى أن العدد الإجمالي لعروض بعض التخفيضات تقلص كثيراً. وطالبوا بخفض أسعار العروض، وتشديد الرقابة على منافذ البيع.

من جانبهما، قال مسؤولان في منفذي بيع، إن ارتفاع أسعار بعض العروض وتراجع عددها يعد نتيجة طبيعية لارتفاع أسعار عدد من السلع، وأسعار النفط، فضلاً عن ارتفاع كلفة الشحن، مؤكدين أن من الصعوبة أن تبقى العروض بقيمها السعرية السابقة.

شكاوى مستهلكين

وقالت المستهلكة رضوى أحمد، إنها لاحظت أن عروض التخفيضات أصبحت قليلة، ولا توفر خيارات كما كانت سابقاً، فضلاً عن أن أسعارها ارتفعت بشكل مبالغ فيه، مطالبة بخفض أسعار العروض، للتخفيف من آثار الارتفاعات السعرية الراهنة، وتشديد الرقابة على منافذ البيع.

وأوضحت أنها كانت تشتري حليب بودرة ضمن عرض تخفيضي لعلامة تجارية بـ41 درهماً، إلا أن السعر ارتفع في العروض الحالية إلى 57 درهماً، بارتفاع نسبته 39%.

ولفتت إلى أن سعر كيلوغرام السكر ارتفع في العروض من 15 درهماً إلى 21 درهماً بزيادة نسبتها 40%، كما ارتفع سعر منتج غذائي للأطفال ضمن عرض من 19 درهماً إلى 28 درهماً، بارتفاع نسبته 47%.

وأكدت أن الارتفاع تضمن سلعاً غير غذائية، مثل حفاضات الأطفال التي ارتفع سعر نوع منها في العروض من 46 درهماً إلى 58 درهماً في العروض الحالية، بنسبة ارتفاع 26%.

عروض قليلة

واتفقت المستهلكة ندى إبراهيم، في أن عدد العروض أقل بكثير مما كان عليه في موسم رمضان 2021، والأشهر الماضية، مشيرة إلى أن حجم كتيبات العروض التي تصدرها منافذ البيع تقلص كذلك، كما أحجم بعضها عن إصدار مثل هذه الكتيبات خلال الفترة الأخيرة.

وأكدت أن أسعار العروض نفسها ارتفعت، في وقت انخفض فيه عدد العروض الخاصة بالسلع الأساسية بشكل ملحوظ، لافتة إلى ارتفاع سعر نوع دجاج مجمد وزن كيلوغرام واحد في العرض من 25 إلى 32 درهماً، بارتفاع نسبته 28%، وارتفاع سعر عبوة نوع من الصابون (4 قطع) من 21 درهماً إلى 28.75 درهماً بزيادة تصل إلى 37%.

وأشارت إلى أن منافذ البيع اعتادت على طرح عبوات مناديل ورقية من علامة تجارية (200 ورقة) بـ20 درهماً، لكن العروض الحالية تتضمن عبوة بمناديل (150 ورقة) بالسعر نفسه.

وطالبت إبراهيم بتشديد الرقابة على منافذ البيع والتجار وخفض أسعار العروض.

زيادات سعرية

أما المستهلكة إيناس علي، فأكدت من جانبها أن أسعار العروض ازدادت عمّا كانت عليه سابقاً، في عدد كبير من السلع، بنسب تراوح بين 15 و20% على الأقل.

وذكرت لـ«الإمارات اليوم» أن سعر صنف من الأرز المستورد (وزن كيلوغرامين) ارتفع في عروض من 15 إلى 18 درهماً، بزيادة نسبتها 20%، كما ارتفاع سعر صنف عبوة معكرونة من 10 دراهم إلى 11.50 درهماً، بزيادة بلغت 15%، وسعر نوع حلويات من 10 دراهم إلى 12 درهماً، بارتفاع نسبته 20%.

وأكدت أهمية خفض أسعار العروض، وحق المستهلكين في الحصول على السلع بأسعار مناسبة، والتخفيف من آثار الارتفاعات السعرية.

في السياق نفسه، قال المستهلك عادل سمير، إن سعر نوع من الأطعمة المعلبة ارتفع في عرض من 12 إلى 15 درهماً بارتفاع نسبته 25%، لافتاً إلى أنه لاحظ كذلك تقليص كمية نوع الأطعمة المحفوظة بنسبة واضحة، لكنه يباع بالسعر السابق.

ولفت كذلك إلى ارتفاع سعر طعام للأطفال في العروض من 22 إلى 30 درهماً بنسبة ارتفاع جاوزت 36%.

نتيجة طبيعية

إلى ذلك، قال مسؤول في منفذ البيع، محمد الأسعد، إن ارتفاع أسعار عروض، وتراجع عددها، يعد نتيجة طبيعية لارتفاع أسعار عدد من السلع، نظراً للظروف الدولية، مثل الحرب الروسية الأوكرانية، وارتفاع أسعار النفط، فضلاً عن ارتفاع أسعار الشحن والمواد الخام المستخدمة في التصنيع، ونقص بعضها، وسط توقعات باستمرار الارتفاع في حال استمرت هذه الظروف.

وشدد الأسعد على أن منافذ البيع بصفة عامة، حريصة على استمرار العروض، لتخفيف الأعباء عن المستهلكين، إلا أن من الصعوبة الشديدة طرحها بالأسعار السابقة نفسها، لأن ذلك يعني إلحاق خسائر كبيرة بالموردين.

عروض جاذبة

من جهته، اعتبر المسؤول في منفذ بيع آخر، مسعود آنال، أن ارتفاع أسعار العروض وتراجع عددها، يأتي نتيجة ظروف دولية تفرض نفسها على دول العالم دون استثناء.

وأكد أن منافذ البيع تلجأ إلى التخفيف عن المستهلكين، من خلال استمرار العروض، متفقاً مع نظيره بأن من الصعوبة عرضها بقيمها السعرية السابقة.

وتابع: «رغم ارتفاعات الأسعار، فإن سعر العروض يبقى جاذباً ومناسباً للمستهلكين».

• منافذ البيع تلجأ إلى التخفيف عن المستهلكين من خلال استمرار عروضها.

طباعة