وليد: المبادرات والحوافز تدعمان ثقة المستثمرين بالقطاع العقاري

«ذا سكوير» تصل كلفته الاستثمارية إلى 500 مليون درهم. من المصدر

أفاد الرئيس التنفيذي لشركة تايجر العقارية، المهندس عامر وليد، بأن المبادرات والحوافز التي أقرتها الحكومة أخيراً كان لها أثرها البالغ على تعزيز ثقة المستثمرين والمشترين للوحدات العقارية، مع توقعات بأن تشهد حركة المبيعات نمواً خلال الفترة المقبلة بفضل هذه المبادرات التي ستسهم في قدوم مزيد من المستثمرين وأصحاب المواهب والأطباء وعائلاتهم إلى الدولة بغرض الإقامة، وإطلاق أعمالهم الخاصة بهم في ظل بيئة الأعمال النشطة التي تتمتع بها دولة الإمارات.

وأعرب وليد، عن توقعاته بأن تشهد الفترة المقبلة تعافياً للقطاع العقاري، وارتفاع الطلب على التملك والشراء بما يدعم القطاع ويعزز من ثقة المستثمرين والمشترين.

وذكر أن شركته ماضية في تنفيذ مشاريعها المتعددة في إمارة دبي، في ظل الثقة بالقطاع العقاري الذي لايزال يحافظ على جاذبيته، ويعتبر من القطاعات الاستثمارية الأكثر أماناً.

ولفت إلى أن الشركة واصلت طوال الفترة الماضية تنفيذ مشاريعها من دون توقف أو تأثر بالظروف الراهنة، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية في مواقع المشاريع، الأمر الذي كان له الأثر الكبير في مواصلة الأعمال والحرص على التسليم بالوقت المحدد حسب الجدول الزمني.

وكشف عن قرب انتهاء شركته من تنفيذ مشروع برج «ذا سكوير»، الواقع في قرية جميرا الدائرية في إمارة دبي، بكلفة 500 مليون درهم، حيث تجاوزت نسبة الأعمال الإنشائية 95% منه، ومن المتوقع البدء بتسليم الوحدات السكنية للمشترين والمستخدمين النهائيين في مطلع شهر أبريل المقبل.


- ارتفاع الطلب على التملّك والشراء يدعم القطاع، ويعزز من ثقة المستثمرين والمشترين.

 

 

طباعة