اقتصادية دبي: تبسيط الإجراءات والتركيز على بناء اقتصاد تنافسي مستدام ومتنوع

%34 نمواً بالرخص التجارية في «حتا» خلال 2020

«حتا» من أبرز المناطق المحافظة على ملامح الحياة التراثية الأصيلة. من المصدر

أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 71 رخصة في منطقة «حتا»، خلال عام 2020، بمعدل نمو قدره 34% مقارنةً بعام 2019 الذي سجل 53 رخصة.

وتوزعت الرخص الصادرة خلال عام 2020 بحسب فئة الرخصة، وجاءت في مقدمتها الرخص المهنية بنسبة 56%، و«التجارية» بنسبة 44%. ويوضح تقرير صادر عن القطاع حجم النشاط التجاري في مدينة «حتا»، لإعطاء مجتمع الأعمال لمحة تعريفية عن واقع الأعمال، والفرص المتوافرة في تلك المدينة.

وأفاد التقرير بأن أبرز 10 أنشطة للرخص الصادرة في «حتا» شملت: المطاعم والمقاهي، مجموعة الملابس الجاهزة، تجارة المواد الغذائية، المقاولات وما يتعلق بها، النقل والشحن والتخزين، الخياطة النسائية والتصميم، تقنية المعلومات، الصالون الرجالي، مجموعة الإلكترونيات، والمحمصة. أما بالنسبة للشكل القانوني للرخص الصادرة في المنطقة، فشكلت المؤسسات الفردية نحو 79%، في حين استحوذت المؤسسات ذات المسؤولية المحدودة على نسبة 10%، وضمت بقية قائمة الأشكال القانونية كلاً من: «أعمال مدنية»، فروع لشركات مقرها في إمارة أخرى، شركات ذات مسؤولية محدودة - الشخص الواحد.

وتعد منطقة «حتا» من أبرز المناطق المحافظة على ملامح الحياة التراثية الأصيلة، وتفوح بعبق التاريخ الإماراتي العريق، إضافة إلى المقومات التاريخية والطبيعية، نظراً لتاريخها القديم. ويؤكد التقرير مساعي الخطة التنموية الطموحة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في عام 2016، والرامية إلى إحداث تطوير شامل لهذه المنطقة.

تسهيل الأعمال

تعمل اقتصادية دبي على تعزيز وتسهيل مزاولة الأعمال التجارية بإمارة دبي من خلال التنسيق مع الجهات المعنية في الإمارة، لتسخير جميع الجهود والإمكانات التي تضمن وضع الاستراتيجيات حيز التطبيق الفعلي، وتسهل إجراءات المعاملات والتراخيص التجارية في دبي.

كما يحرص قطاع التسجيل والترخيص التجاري على مواكبة كل ما هو جديد، لتطوير وتوفير خدمات ومبادرات ذات قيمة مضافة ضمن معايير عالية الجودة، للوصول إلى تصدر إمارة دبي المدن الذكية على المستوى العالمي.

طباعة