سيولة الأسهم المحلية تتجاوز 1.1 مليار درهم مع بداية الأسبوع

قفزت قيمة التداولات في أسواق المال المحلية إلى فوق مستوى 1.1 مليار درهم مع بداية تعاملات اليوم الأول من الأسبوع، أمس، وذلك رغم سيطرة الهدوء المائل للارتفاع الطفيف على حركة المؤشرات العامة، التي أغلقت بالقرب من مستوياتها السابقة تقريباً في جلسة نهاية الأسبوع الماضي.

وأظهر الرصد اليومي للتعاملات أن الجزء الأكبر من السيولة المتدفقة إلى قاعات التداولات تركز على شريحة من الأسهم القيادية المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، في مؤشر على عمليات تجميع تنفذها محافظ محلية وأجنبية على هذه الأسهم.

وكان المؤشر العام لسوق العاصمة أغلق عند مستوى 5672 نقطة، فيما أقفل المؤشر العام لسوق دبي المالي عند مستوى 2666 نقطة.

وشهد سهم «اتصالات» نشاطاً جيداً مرتفعاً إلى 19.88 درهماً، وذلك إضافة إلى سهم «أدنوك للتوزيع» 3.90 دراهم، والشركة العالمية القابضة إلى 46.1 درهماً.

أما في سوق دبي المالي، فقد ارتفع سهم «الاتصالات المتكاملة» إلى 6.71 دراهم، إلى جانب سهم «العربية للطيران» المغلق عند 1.25 درهم، فيما اكتفى سهم «إعمار العقارية» بالإغلاق عند مستواه السابق نفسه، وهو 3.84 دراهم.

يشار إلى أن عدد الأسهم التي جرى تداولها في جلسة بداية الأسبوع بلغ 260 مليون سهم، نفذت من خلال 4350 صفقة.

• تداول 260 مليون سهم من خلال 4350 صفقة.

طباعة