"أو أيه جي": 638 شركة طيران تبدأ تشغيل رحلاتها المجدولة

قالت مؤسسة "أو إيه جي" الدولية، المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران، إن أحدث البيانات الخاصة بقطاع النقل الجوي، تُظهر زيادة بنسبة 4% في السعة المقعدية في الأسبوع الذي يبدأ من 3 أغسطس الجاري، مقارنة بالأسبوع السابق.

وذكرت المؤسسة أن شركات الطيران حول العالم ستشغل في الإجمال نحو 60 مليون مقعد خلال الأسبوع الجاري، منها 1.9 مليون مقعد في منطقة الشرق الأوسط بنمو 6.3% مقارنة بالأسبوع الماضي لكن السعة الكلية في المنطقة لا تزال أقل بنسبة 60% مقارنة بمستويات ما قبل تفشي فيروس "كوفيد-19".

وأضافت أن السعة في بعض الأسواق تعود إلى مستويات العام السابق، في حين أن النمو لا يزال النمو بعيد المنال في أسواق أخرى في انتظار تخفيف قيود الإغلاق، مشيرة إلى أن التوقعات لا تزال مقلقة في العديد من لقطاع السفر بشكل أوسع.

وتابعت أن السعة المقعدية تستمر في النمو في الأسواق الإقليمية في أوروبا الغربية بزيادة تبلغ نحو 15% خلال أسبوع مع إضافة نحو 1.5 مليون مقعد، لافتة إلى أنه من المحتمل استمرار القلق بشأن عمليات الإغلاق والحجر الصحي الجديدة من قبل شركات الطيران، وربما يقود ذلك إلى حدوث بعض التخفيضات في السعة للأسبوع المقبل.

وأضافت أن الصين لاتزال أكبر سوق للنقل الجوي في السعة المقعدية بمعدل 15 مليون مقعد تليها الولايات المتحدة بنحو 12 مليوناً واليابان في المركز الثالث بنحو 3 ملايين مقعد، في حين سجلت المملكة المتحدة أكبر زيادة أسبوعية بنسبة بلغت 20% ليصل حجم السعة إلى 1.5 مليون مقعد أسبوعي فيما ارتفعت السعة في إيطالياً بنسبة 18% إلى 1.3 مليون مقعد.

وأضافت المؤسسة مع دخولنا في ذروة موسم الصيف هناك 638 شركة طيران تشغل رحلات مجدولة خلال الأسبوع الجاري مقارنة بـ 716 شركة طيران في الأسبوع ذاته من العام الماضي، مشيرة إلى أنه بالنسبة للعديد من شركات الطيران، يعد شهر أغسطس أكثر الشهور ازدحاماً لكن مستويات السعة الحالية والطلب المتأخر تشيران إلى أن الاحتياطيات النقدية لن تشهد أي تحسن ملحوظ في الأشهر القليلة المقبلة.

طباعة