أكدت تسجيل السوق الفندقية بالإمارة نمواً كبيراً في الطلب

    «إس تي آر»: إشغال فنادق دبي يرتفع إلى 84.4 % خلال نوفمبر

    متوسط سعر الغرفة الفندقية في دبي بلغ أكثر من 610 دراهم خلال نوفمبر الماضي. أرشيفية

    أفادت مؤسسة «إس تي آر» البريطانية، المتخصصة في الأبحاث والاستشارات، بأن السوق الفندقية في دبي سجلت نمواً كبيراً في مستويات العرض والطلب، خلال نوفمبر الماضي، مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي، موضحة أن المعروض الجديد سجل نمواً بنسبة 8.8%، فيما نما الطلب على الإقامة الفندقية بنسبة 8.9%.

    وذكرت الشركة، في تقرير لها عن أداء قطاع الضيافة بالإمارة، أمس، أن متوسط معدلات الإشغال الفندقي بلغ 84.4%، خلال نوفمبر 2019، مبينة أن متوسط سعر الغرفة الفندقية بلغ أكثر من 610 دراهم، فيما وصل العائد على الغرفة الواحدة إلى نحو 515 درهماً، لافتة إلى مستويات نمو كبيرة في الإشغال والطلب، مقارنة بالشهر السابق، على الرغم من النمو الكبير في المعروض الفندقي الجديد الذي دخل السوق.

    وأشار التقرير، الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، إلى أن العرض والطلب نَمَوَا بالوتيرة الصحية نفسها، خلال الشهر الماضي، موضحاً أن نمو إيرادات الغرفة سجل زيادة من خانتين خلال الأيام الثلاثة الأولى من معرض دبي للطيران.

    يشار إلى أن دبي استقبلت أكثر من 13.5 مليون زائر دولي خلال الأشهر الـ10 الأولى من العام الجاري، بما يعادل 1.35 مليون زائر شهرياً، مقابل 12.88 مليون زائر في الفترة ذاتها من العام الماضي، بنسبة نمو بلغت 4.81%.

    ووفقاً لبيانات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، ارتفع عدد الغرف الفندقية، بنهاية أكتوبر 2019، ليصل إلى 122 ألفاً و185 غرفة، مقارنة بـ113 ألفاً و509 غرف بنهاية أكتوبر 2018، ويمثل نمواً نسبته 7.64%.

    8.8 %

    نمواً في المعروض

    الفندقي الجديد

    بدبي الشهر الماضي.

    13.5

    مليون زائر دولي

    استقبلتهم دبي

    خلال 10 أشهر.

    طباعة