"لينكد ان" تطلق في الامارات خاصية مشاركة القصص بالصور والفيديو

أعلنت  شبكة "لينكد إن"، أمس،  عن اطلاق أداة جديدة لأعضاء المنصة في الإمارات تمكنهم من مشاركة الأخبار ومجريات العمل اليومية عبر صور ومقاطع للفيديو بمدة تصل 20 ثانية عبر حساباتهم في منصة الشبكة بما  يساعدهم على بناء علاقات مهنية.

وتعد الإمارات أول دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يتم فيها اختبار أداة "قصص لينكدإن" (LinkedIn Stories) الجديدة، وهي وسيلة للتواصل وتسليط الضوء على بعض الجوانب اليومية في العمل.

وأشارت الشركة إلى أنه فيما دفع الانتشار العالمي لوباء كورونا المستجد "كوفيد-19" قطاعات عريضة من الموظفين إلى العمل عن بُعد، فقد أصبح ضرورياً إيجاد طرق جديدة للبقاء على تواصل مستمر. وفي ضوء ذلك، سجلت لينكدإن قفزة كبيرة بأكثر من 20 % في عدد زملاء العمل الذين يجرون محادثات خاصة عبر المنصة، في حين زاد حجم التفاعل مع المنشورات ثلاثة أضعاف، كما سجلت المنصة زيادة بنسبة 55% في المحادثات بين الزملاء خلال الفترة من مارس 2019 إلى مارس 2020.

من ناحية أخرى، كان لانتشار وباء كوفيد-19 أثر مباشر على استهلاك المحتوى، حيث يشير 40 % من أعضاء منصة لينكدإن إلى أنهم يقرؤون الأخبار يومياً أكثر من السابق، في حين قال 30% منهم إنهم يتصفحون منصات التواصل الاجتماعي بوتيرة أكبر للبقاء على دراية بآخر المستجدات.

وفي هذا السياق، يهدف إطلاق خدمة "قصص لينكدإن" في الإمارات إلى مساعدة أعضاء الشبكة على البقاء على تواصل مع شبكاتهم المهنية والعثور على مصادر موثوقة للأخبار. إضافةً إلى ذلك، وفي وقت أصبحت فيه الحياة المهنية تتخطى حدود التواصل خلال ساعات العمل بالنسبة لمعظم الأعضاء، تأتي خدمة "قصص لينكدإن" لتتيح تقديم نظرة من وراء الكواليس على الأنشطة اليومية أو مشاركة مصادر الإلهام أو الترويج لرواد أعمال أو محترفين آخرين أو مجرد تبادل المعرفة والنصائح العملية.

وفي حين ستتوفر الأداة لقاعدة أعضاء لينكدإن الإجمالية، فهي ستشكل أيضاً أداة للناشرين ووسائل الإعلام لتعريف جماهيرهم بآخر المستجدات في القطاع.
طباعة