أزمة نقص أشباه الموصلات عرقلت الانتاج في الأشهر الأخيرة

«رينو» تعتزم شطب 2000 وظيفة إضافية والتوجه نحو السيارات الكهربائية

أعلنت شركة «رينو إس.إيه» الفرنسية للسيارات، عزمها شطب 2000 وظيفة إضافية، وتصنيع تسعة طرازات جديدة في فرنسا، في الوقت الذي تسعى فيه إلى إعادة هيكلة عملياتها في البلاد، والتوجه نحو السيارات الكهربائية.

وذكرت الشركة أنها تجري حالياً محادثات مع النقابات الفرنسية للاستغناء عن 1600 وظيفة في قطاع الهندسة، فضلاً عن 400 وظيفة مساعدة خلال الفترة ما بين عامي 2022 و2024، مضيفة أنها ستوظف خلال الفترة نفسها 2500 شخص في مجالات من بينها علوم البيانات، وكيمياء البطاريات.

كما تعتزم الشركة تصنيع تسع سيارات جديدة في فرنسا بحلول عام 2025، سيكون معظمها «كهربائية»، وسيتم إنتاجها في مصنع بشمال البلاد.

وفي حين أن «رينو» عادت إلى تحقيق أرباح خلال النصف الأول من العام الجاري، إلا أن أزمة نقص أشباه الموصلات عرقلت الإنتاج في الأشهر الأخيرة، وتسببت في إغلاق بعض مصانع الشركة.

طباعة