تحسينات طالت الهيكل الخارجي والمقصورة الداخلية ووحدة الطاقة

«مرسيدس» تكشف عن «GLE كوبيه 2021» الشهر المقبل

الصورة الرئيسية

أفادت شركة «مرسيدس»، أخيراً، بأنها ستقوم بالكشف عن طراز عام 2021، من سيارتها الرياضية المتعددة الاستخدامات «GLE» المنتمية إلى فئة الكوبيه، خلال مشاركتها ضمن فعاليات معرض فرانكفورت الدولي للسيارات، الذي ينطلق في 12 سبتمبر المقبل.

وتنافس «GLE» كوبيه في قطاع يضم بجانبها كلاً من طرز «BMW X6»، و«Audi Q8»، في ظل اتباع الشركات العالمية لنهج تصميم جديد على صعيد فئة مركبات الدفع الرباعي، من خلال تصميم باب خلفي منحدر بسلاسة، ويماثل في بنيته التصميمية لتلك الموجودة في الطرز الكوبيه الرياضية.

وقدمت «مرسيدس» لطراز عام 2021 جملة من التحديثات تعزز هوية السيارة الرياضية، بداية مع واجهة أمامية أكثر عدائية من الطراز السابق، وتبرز مع شبك بارز يحمل هوية «AMG» مع نسخة الأداء العالي «AMG GLE 53» الكوبيه، على أن تحيط بالشبك الأمامي مصابيح «LED» جديدة، بالإضافة إلى حصول المقدمة على تصميم جديد للمصد، يحتوي على فتحات تهوية كبيرة الحجم، وصولاً إلى زجاج أمامي منحدر التصميم وخطوط سقف توفر قدرات أعلى على صعيد الديناميكية الهوائية.

كما قدمت «مرسيدس» لطرازها الجديد خيارات عدة على صعيد العجلات ذات التصميم الرياضي، تراوح بين 19 و22 بوصة، بالإضافة إلى منح السيارة في قسمها الخلفي بنية رياضية تتضمن تحديثات على المصابيح، ومصداً خلفياً أكبر حجماً، ومشتت هواء سفلياً، وشبكة عادم جديدين بالكامل.

ويأتي طراز عام 2021 مع زيادة في الطول الإجمالي بنحو 39 ملليمتراً، مقارنة بالطراز الحالي، وأعرض بنحو سبعة ملليمترات، ما انعكس على زيادة أبعاد قاعدة العجلات بنحو 20 ملليمتراً، وبالتالي زيادة رحابة المقصورة الداخلية.

وواصلت «مرسيدس» تقديم تحسينات على المكونات الداخلية، بعد أن جاءت المقصورة مع لوحة عدادات رقمية بحجم 12.3 بوصة، بجانب شاشة لنظام الترفيه من الحجم ذاته تتضمن نظام «MBUX» للمعلومات، وصولاً إلى تصميم جديد للمقاعد ذات البنية الرياضية وكسوة جلدية جديدة.

johni_jabbour@yahoo.com

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة