معايير مهمة لسماعات الـ «بلوتوث» المحمولة

    وزن سماعة الـ«بلوتوث» يجب ألا يقل عن 500 غرام. أرشيفية

    قالت هيئة اختبار السلع الألمانية إنه ينبغي على المستخدم مراعاة بعض المعايير عند شراء سماعات «بلوتوث»، كي ينعم بجودة صوت فائقة. وأوضحت الهيئة أنه ينبغي ألا يقل وزن سماعات الـ«بلوتوث» عن 500 غرام، مشيرة إلى أن الموديلات خفيفة الوزن توفر جودة صوت متوسطة في أحسن الأحوال.

    أما سماعات الـ«بلوتوث» الصغيرة منخفضة الكلفة، التي تأتي بوزن 200 غرام وتفتقر إلى الأغشية الكبيرة وغرفة الرنين، فتبدو مُرضية في أفضل الحالات.

    وذكرت الهيئة الألمانية أنها توصلت إلى هذه النتائج من خلال اختبار 16 موديلاً من سماعات الـ«بلوتوث».

    ويمكن توصيل العديد من السماعات عبر تطبيقات الأجهزة المحمولة لإنشاء أنظمة استيريو، وعند التخطيط لشراء سماعة «بلوتوث» جديدة، فتجب مراعاة هذه الوظيفة، بحسب الهيئة.

    كما ينبغي على المستخدم مراعاة سعة البطارية في سماعات الـ«بلوتوث» المحمولة، مع ضرورة أن تكون السماعة مزودة ببطاريات قابلة للاستبدال، وإلا فإن السماعة تصبح بلا قيمة في حالة الاستعمال الجوال عندما تتلف البطارية، علاوة على أن سماعة الـ«بلوتوث» يجب أن تكون محمية من رذاذ الماء.

    طباعة