جماهير 75 دولة حضرت «أسبوع أبوظبي للتحدي»

الدورة الثانية من «أسبوع أبوظبي للتحدي» سجلت نتائج إيجابية استثنائية. من المصدر

سجلت الدورة الثانية من «أسبوع أبوظبي للتحدي»، التي نظمتها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، نتائج إيجابية استثنائية عبر استقطاب جماهير من 75 دولة، والترحيب بما يزيد على 10 آلاف تابعوا نزالات بطولة «يو إف سي 267: بلاهوفيتش ضد تيكسيرا» مباشرة في الاتحاد أرينا بجزيرة ياس، معززة مكانة الإمارة عاصمةً للفنون القتالية المختلطة في العالم.

وشهد «أسبوع أبوظبي للتحدي» برنامجاً حافلاً بأنشطة وتجارب الفنون القتالية المختلطة، حيث استمتع نحو 3200 شخص بفرصة لقاء أساطير «يو إف سي»، والتقاط صور تذكارية مع حزام البطولة، علاوة على اختبار مهارات المرونة وسرعة رد الفعل والتدريب على أكياس الملاكمة بمنطقة جمهور «يو إف سي 267» في ياس مول، بالتزامن مع مشاركة مئات المشجعين في المؤتمر الصحافي وفاعلية الوزن الرسمية قبل نزالات البطولة.

من جهته، قال المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، علي حسن الشيبة: «ينضم الحدث إلى مجموعة كبيرة ومتنوعة من الفعاليات الرياضية والترفيهية والثقافية نظمتها العاصمة الإماراتية بنجاح، على مدى الأشهر الماضية، في أجواء تضمن صحة وسلامة الجميع، ومن بينها أربع بطولات (يو إف سي) رئيسة في غضون سبعة أشهر فقط، واعتمدت هذه الإنجازات على التنسيق والتعاون مع الشركاء في الإمارة، وتجسد فعاليات (أسبوع أبوظبي للتحدي) المقومات التي تمتلكها أبوظبي، وتعزز قدرتها على احتضان أبرز الفعاليات العالمية، وقد تجاوز عدد الزوار القادمين من خارج الدولة جميع التوقعات، حيث استقطب الحدث جماهير من 75 دولة، وهو ما يدعم العوائد الاقتصادية للحدث».

وحققت فنادق جزيرة ياس مستويات إشغال بلغت 82% مقارنة بـ42% خلال الفترة نفسها من عام 2020.

طباعة