قالوا إنهم محرومون من الاستمتاع بمشاهدة الأندية الإماراتية

جمهور: صُدمنا بعدم بث مباريات «أبطال آسيا» ونطالب الاتحاد القاري بفتحها مجاناً

صورة

طالب مشجعون الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بفتح بث مباريات دوري أبطال آسيا بالمجان للجماهير لمتابعة مسابقة دوري أبطال آسيا، التي اقتربت من ختام دور المجموعات. وقالوا إنهم تعرضوا لصدمة كبيرة مع انطلاق البطولة بغياب القنوات الناقلة للحدث، بخلاف ما كان يحصل في سنوات سابقة.

وقالوا إنهم واجهوا مشكلات عديدة في متابعة الأندية الإماراتية، بسبب غياب التغطية التلفزيونية، خصوصاً بعدما أحجمت غالبية القنوات التلفزيونية عن شراء حقوق البث للبطولة، كما أن قرار تقسيم الحقوق لكل منطقة على حدة، واقتصار شرائها على البث الأرضي حرم قطاعاً واسعاً من المشجعين من متابعة البطولة، كما يحصل لجماهير الاندية المحلية.

وتشارك من الإمارات في البطولة الحالية ثلاثة أندية هي الشارقة وشباب الأهلي والوحدة، وقد اقترب كثيراً فريقا الشارقة والوحدة من التأهل للدور المقبل، بينما يعاني شباب الأهلي صعوبة في ذلك.

واستغرب المشجعون ورؤساء روابط جماهير أندية في حديث لـ«الإمارات اليوم» أن يقع الاتحاد القاري في خطأ كبير مثل هذا، بأن تختفي التغطية التلفزيونية لمسابقاته.

وقالوا إنه في ظل الإجراءات المرتبطة بالجائحة يضطر كثيرون لمتابعة المباريات في منازلهم، لكنهم في الموسم الحالي، يعانون بسبب البحث عن أساليب وطرق مختلفة لمشاهدة بعض المباريات من خلال روابط على الانترنت، يصاحبها الكثير من التقطيع.

وكان المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الآسيوي نضال بحران قال في حوار سابق مع «الإمارات اليوم» إن الاتحاد قرر تقسيم حقوق البث في غرب القارة إلى أربع مناطق، هي: السعودية، الإمارات، إيران، وبقية المناطق، وأنه لم يتلق أي عروض رسمية بشأن نقل المباريات باستثناء السعودية، التي تبث حالياً المباريات عبر «يوتيوب» ومنصة إلكترونية. في المقابل اشتكت بعض القنوات من أن الاتحاد القاري يغالي في السعر الذي يصل إلى 15 مليون دولار.

وقال رئيس مجلس جماهير نادي بني ياس حريز المنهالي إنه واجه كغيره مشكلات وصعوبات كبيرة في متابعة مباريات أبطال آسيا لعدم بثها تلفزيونياً، لافتا إلى أنه «رغم أن فريقي الشارقة والوحدة أدخلا الفرحة في نفوس الجماهير الإماراتية التي تتابع البطولة، فإننا محرومون من مشاهدتهما».

وأضاف حريز المنهالي «الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي يتحدثان دائماً عن أنهما ينحازان للجماهير، لكننا فوجئنا كمشجعين بعدم بث بطولة مهمة مثل دوري أبطال آسيا التي تحظى بمتابعة كبيرة من الجمهور في القارة الصفراء».

وأكمل حريز المنهالي «أنا مستغرب، كيف لقارة كبيرة مثل آسيا أن يتسبب اتحادها القاري في حرمان شريحة كبيرة من الجمهور من متابعة بطولة مهمة، لذلك نطالبه بفتح المباريات مجاناً للجمهور حتى يستمتع ببقية الجولات».

و شدد على أن «حرمان الجمهور من مشاهدة هذه البطولة مسألة غير مقبولة إطلاقاً وغير مبررة خصوصاً في ظل الظروف الصحية الراهنة التي يمر بها العالم كله وتتطلب من الجميع البقاء في منازلهم حرصاً على سلامتهم وسلامة المجتمع».

وتابع «عانيت كثيراً في مسألة الحصول على بث المباريات، لأنني أظل أبحث عن الروابط التي يمكن من خلالها متابعة الحدث دون جدوى».

من جانبه أكد مشجع الوحدة عادل عبدالله: كنت متحمساً لمتابعة البطولة عبر القنوات التلفزيونية، لكن المفاجأة كانت كبيرة حين اكتشفت غياب التغطية للحدث. وأضاف: أتمنى أن تتاح للجمهور مشاهدة مباريات البطولة مجاناً دون أن يضطر أي مشجع للروابط الإلكترونية.

بدوره شدد مشجع العين عبدالله الشامسي على أنه رغم عدم تواجد فريقه العين في بطولة آسيا خلال الموسم الحالي الا أنه كمشجع إماراتي تهمه مصلحة الكرة الإماراتية، لذلك حرص على متابعة مشاركة الاندية الإماراتية، لكنه تلقى صدمة كبيرة لغياب التغطية التلفزيونية. وأضاف: لا ندري كجمهور حقيقة ما حدث في مسألة بث المباريات، لكننا قرأنا عن أن الاتحاد القاري طلب مبلغاً كبيراً مقابل السماح للقنوات ببث مباريات البطولة.

وأشار الشامسي إلى أن «هناك أموراً كثيرة صدمتهم في هذه النسخة الجديدة، خصوصا أن العالم كله يمر بجائحة كورونا التي حرمت الجمهور من التواجد في المدرجات ومشاهدة المباريات، وكنا نتمنى كجمهور أن يتم بث المباريات، وأن يصاحب هذا الحدث استديوهات تحليل».

وتابع «اضطررت لمتابعة بعض مباريات البطولة عبر الروابط الإلكترونية، لكنه غالباً ما يصاحبها خلل وتقطيع مستمر، ما يفقدنا متعة المشاهدة والاستمتاع بالمباريات».

• 3 أندية من الإمارات تشارك في دوري أبطال آسيا الموسم الجاري، هي الشارقة والوحدة وشباب الأهلي.

• انتقادات للاتحاد الآسيوي بالمغالاة في سعر حقوق البث بعد تقسيمها حسب المناطق الجغرافية.

طباعة