لاعب الجزيرة السابق ينجو من حادث سير مروع

صورة

نجا لاعب الجزيرة والمنتخب الوطني الأسبق يوسف عبدالعزيز، من حادث سير مروع في أبوظبي، نتج عنه تهشم سيارته، التي انشطر نصفها العلوي، فيما تم نقله إلى المستشفى حيث يتماثل للشفاء حالياً من كدمات متفرقة في جسده.

وقال يوسف عبدالعزيز خلال اتصال هاتفي مع «الإمارات اليوم» إنه أثناء سيره أمام مستشفى شخبوط في العاصمة أبوظبي، فوجئ بإحدى السيارات تحاول الدوران فتفاداها، ليجد نفسه يصطدم بشاحنة كبيرة كان سائقها يحاول الرجوع للخلف.

وأضاف: «أفاد تقرير الشرطة بأن سائق الشاحنة هو من تسبب في الحادث كونه كان يحاول الرجوع للخلف، إذ كان يتواجد خلف منطقة الخط الأصفر التي يحظر عليها سير السيارات».

وأوضح: «لم أشعر بما حصل لي في الحادث، إذ فوجئت بوجودي داخل العناية الفائقة في مستشفى شخبوط، والتي مكثت فيها يوماً واحداً قبل الخروج عصر الاثنين لغرفة عادية لوضعي تحت الملاحظة الطبية».

وأكمل يوسف عبدالعزيز: «لقد أوضحت التقارير الطبية وجود كدمات في أماكن متفرقة في مناطق الجسم كافة، وخلال أيام قليلة سأخرج من المستشفى».

ويُعد اللاعب السابق، أحد الأسماء البارزة في أواخر التسعينات وحتى 2007 مع نادي الجزيرة والمنتخب الوطني.

 

طباعة