أشاد بالنهضة الحضارية والاقتصادية والسياحية والرياضية في «دانة الدنيا»

النجم البرازيلي بيبيتو يخطط للاستثمار في مجال كرة القدم بدبي

صورة

ينوي نجم كرة القدم البرازيلي بيبيتو، الحائز مع منتخب بلاده كأس العالم عام 1994، خوض تجربة استثمارية في مجال الرياضة في دبي، كشف عنها خلال زيارة قام بها أمس، لمجلس دبي الرياضي، لبحث فرص التعاون معه في هذا المجال.

وكان في استقبال بيبيتو، أمين عام مجلس دبي الرياضي، سعيد حارب، ومساعد الأمين العام، ناصر أمان آل رحمة، إذ رحب حارب بالنجم العالمي، مؤكداً أن دبي وجهة مفضلة للنجوم وأبطال العالم من الرياضيين الذين يحرصون على الحضور إليها باستمرار، لما تضمه من منشآت فندقية وتسويقية ورياضية وبنية تحتية مؤسسة ومصممة وفق أعلى المواصفات العالمية، بالإضافة إلى المناطق السياحية التي يأتي إليها الملايين من مختلف دول العالم سنوياً لزيارتها.

وقال بيان صادر عن مجلس دبي الرياضي، إن سعيد حارب قدم شرحاً للضيف البرازيلي عن الفعاليات الرياضية العديدة التي يتم تنظيمها في دبي سنوياً ورؤية المجلس لنشر ممارسة الرياضة وتعزيز مكانة دبي على خارطة الرياضة محلياً وعالمياً، كما أكد له أن مجلس دبي الرياضي حريص على استقبال نجوم الرياضة العالميين من مختلف دول العالم، وحثهم على الاستثمار في «دانة الدنيا»، وتوفير سبل النجاح لهم في مجال تأسيس الأكاديميات الرياضية وتنظيم البطولات والإقامة في دبي في أجواء تسهم في تحقيق أهدافهم الرياضية ونجاح مشاريعهم الاستثمارية.

من جانبه، أشاد بيبيتو بالنهضة الحضارية والاقتصادية والسياحية والرياضية التي تشهدها إمارة دبي.

وقال في تصريحات صحافية، إن «مدينة دبي تعد الوجهة المفضلة للبرازيليين، فهم يعشقونها ويتطلعون دائماً لزيارتها، كما أنني أحرص على زيارة دبي بشكل مستمر، إذ تعد هذه المرة الرابعة التي أزورها فيها».

وأضاف: «لمست حجم التطور المستمر الذي تشهده المدينة واهتمامها بالرياضة، فكل مرة أجدها متجددة ومتألقة، وهو أمر يشعرني بالسعادة والانبهار للتطور الذي تشهده المدينة باستمرار، ما يعزز مكانتها بين الدول المتقدمة».

وقال «تشرفت بالتدريب تحت إشراف مدربين برازيليين كبار سبق لهم العمل في الإمارات هم: زاغالو، وكارلوس ألبرتو باريرا، وشيرول، وهؤلاء المدربون حققوا نجاحات رسخت العلاقة المميزة بين دولة الإمارات والبرازيل في المجال الرياضي بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص، كما أنني فخور بأني نشأت في عالم كرة القدم التي قدمت لي الكثير في حياتي وجعلتني أكوّن علاقات صداقة واحترام، وأزور العديد من الدول في مختلف قارات العالم».

وختم: «كما أنني سعيد بتفاعل الجمهور معي وباحتفاليتي بأهدافي، خصوصاً هدفي في مرمى هولندا بكأس العالم 1994 الذي احتفلت به لقدوم ابنتي التي أصبحت لاعبة كرة قدم حالياً، وهي الاحتفالية التي كررها الكثير من اللاعبين في مختلف دول العالم بعد تسجيلهم الأهداف».

وفي ختام زيارته قدم بيبيتو قميص منتخب البرازيل هدية لمجلس دبي الرياضي.

وسبق للنجم العالمي أن شارك عام 2007 في النسخة الثانية لمؤتمر دبي الرياضي الدولي الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي سنوياً، وتعد زيارته الحالية لدبي زيارة عائلية برفقة أفراد أسرته، كما أنها زيارة عمل، حيث يمتلك بيبيتو نادياً يلعب في الدرجة الثانية بالبرازيل، ويتطلع لفتح آفاق عمل وتعاون مع دبي في مجال كرة القدم.

ويعتبر بيبيتو سادس أفضل هداف في منتخب البرازيل، فقد كان هداف البرازيل في كوبا أميركا 1989، وقاد منتخب بلاده للفوز بالبطولة، كما قاد منتخب البرازيل أيضاً بالشراكة مع روماريو للفوز بكأس العالم 1994، وكان أحد لاعبي منتخب السامبا الفائز بكأس القارات 1997، وقاد المنتخب للفوز بالميداليات الأولمبية الفضية والبرونزية في دورتي الألعاب الأولمبية الصيفية 1988 و1996 على التوالي، وحصل على لقب أفضل لاعب كرة قدم في أميركا الجنوبية عام 1989.

وبدأ بيبيتو مسيرته الكروية مع نادي فيتوريا عام 1983 وبعدها انتقل إلى العديد من الأندية البرازيلية، مثل نادي فلامينغو ونادي فاسكو دي جاما ونادي بوتافوغو.

وخاض تجربة احترافية في إسبانيا في ناديي ديبورتيفو لاكارونا وإشبيلية، ثم انتقل إلى نادي توروس نيزا المكسيكي ونادي كاشيما إنتلرز في اليابان، وختم مسيرته الكروية في نادي الاتحاد السعودي قبل أن يعتزل كرة القدم عام 2002.

بيبيتو:

• «مدينة دبي تعد الوجهة المفضلة للبرازيليين، فهم يعشقونها ويتطلعون دائماً لزيارتها».

• «لمست حجم التطور المستمر في دبي واهتمامها بالرياضة، وكل مرة أجدها متجددة ومتألقة».

طباعة