فريق «المرموم للترايثلون» يتألق في مبادرة الأولمبياد الخاص الإماراتي

مواطن من أصحاب الهمم يقطع 27 ألف خطوة في «تحدي خطواتنا»

صورة

قطع لاعب منتخب المنتخب الوطني للأولمبياد الخاص، وعضو فريق «المرموم للتراثيلون» لأصحاب الهمم، فارس الشامسي (21 عاماً)، 27 ألفاً و336 خطوة خلال مشاركته على مدار الأيام السبعة الماضية، برفقة زميليه في الفريق محمد يوسف وعلي العامري، في مبادرة «تحدي خطواتنا» التي أطلقها الأولمبياد الخاص الإماراتي، برئاسة وزيرة دولة لشؤون الشباب شما المزروعي، بالتعاون مع الرئاسة الإقليمية للأولمبياد الخاص الدولي، برئاسة المهندس أيمن عبدالوهاب، وبرعاية مجموعة بن عزيز، الهادفة إلى تحقيق 52 مليون خطوة، دعماً لحركة الأولمبياد الخاص التي تكمل في سبتمبر المقبل عامها الـ52.

وقال الشامسي لـ«الإمارات اليوم»، إن «المشاركة الواسعة في مبادرة (تحدي خطواتنا) من هيئات ومؤسسات واتحادات وأفراد عكست الوعي المتنامي لكل شرائح المجتمع من هيئات ومؤسسات وأفراد حول أهمية دعم قطاع الأولمبياد الخاص، لكون هذه الشريحة من الرياضيين تمثل جزءاً من المجتمع، والأمر ذاته شجعني برفقة زملائي في فريق (المرموم للترايثلون) لنكون جزءاً من هذه المبادرة».

وأوضح: «حِرص الأولمبياد الخاص الإماراتي، بالتعاون مع الرئاسة الإقليمية للأولمبياد الخاص الدولي، على إطلاق مبادرة تحتفي بمرور 52 عاماً على ولادة حركة الأولمبياد الخاص العالمي، يعكس مدى الأهمية التي توليها حكومة الإمارات لرياضيي أصحاب الهمم بكل فئاتهم، وهو ما أكده نجاح (تحدي خطواتنا) في تسجيل مشاركة فاعلة من مختلف القطاعات».

وأضاف: «وجود الأسوياء وأصحاب الهمم جنباً إلى جنب يؤكد مجدداً ريادة الإمارات عالمياً في تحقيق الدمج المجتمعي، وهو الهدف ذاته الذي نحرص عليه وزملائي في فريق (المرموم) على المشاركة في جميع الفعاليات والمبادرات، بهدف تشجيع أقراننا من أصحاب الهمم على الانخراط في الرياضة التي تعد الوسيلة الأسرع لتحقيق الدمج المجتمعي».

بدوره، قال مدرب فريق «المرموم للترايثلون»، فراس العامري: «رغم الظروف الصعبة التي فرضها ابتعاد اللاعبين أخيراً عن التدريبات في ظل الإجراءات الاحترازية، إلا أن حرصهم على الوجود في جميع الفعاليات والمبادرات، كان الدافع وراء تسجيل مشاركتهم في (تحدي خطواتنا)، لينجح الفريق على مدار سبعة أيام، وبالاتكال على تدريبات منفردة في ظل تحقيق التباعد الاجتماعي، في تسجيل مشاركة لافتة، بعد أن قطع فارس الشامسي 27 ألفاً و336 خطوة، وليسجل محمد يوسف 25 ألفاً و823 خطوة، مقابل تسجيل علي العامري 25 ألفاً و402 خطوة».


فارس الشامسي:

«وجود الأسوياء وأصحاب الهمم جنباً إلى جنب يؤكد مجدداً ريادة الإمارات عالمياً في تحقيق الدمج المجتمعي».

فراس العامري:

«قطع الشامسي 27 ألفاً و336 خطوة، محمد يوسف 25 ألفاً و823، والعامري 25 ألفاً و402 خطوة».

52

عاماً يكملها الأولمبياد الخاص العالمي في سبتمبر المقبل منذ تأسيسه.

طباعة