50 متسابقاً يتنافسون على حسم اللقب في 6 ساعات

«زوارق أبوظبي» تدخل تحدي أوغستو الكلاسيكي اليوم

صورة

تشهد مياه بحيرة نيكو التي تقع في مدينة أوغستو البولندية، اليوم، ختام التحدي الكلاسيكي لزوارق الفورمولا2 لقيادة الـ12 ساعة بإقامة السباق الرئيس الثاني للجولة، الذي يشارك من خلاله فريق أبوظبي بزورقيه 35 و36، ويأمل فريق أبوظبي أن يتوج بلقب الموسم للمرة الأولى في تاريخه، وأيضاً للمرة الأولى في تاريخ فريق قادم من خارج القارة الأوروبية كي يشارك في تحدي الفورمولا2 الكلاسيكي الذي يُقام على محطتين؛ الأولى في روين الفرنسية في مايو، والثانية في أوغستو البولندية في يوليو، وكان الفريق قد أنهى المحطة الأولى بتحقيق لقب التحدي والحلول في المركز الثالث، وهو ما يجعله يدخل المنافسة في هذه الجولة بأريحية كبيرة واستعداد أيضاً من أجل مواصلة إحراز النتائج نفسها والسير على النهج نفسه، ويدخل المنافسة 14 زورقاً مع زوارق أبوظبي.

ويشارك اليوم 50 متسابقاً على الزوارق الـ14 على امتداد السباق الذي سيستمر لست ساعات، وتحضر في سباق اليوم 10 جنسيات للمحترفين من الإمارات، أميركا، فرنسا، روسيا، إيطاليا، ألمانيا، فنلندا، بولندا، ليتوانيا وبريطانيا.

وينطلق سباق اليوم بتوزيع دقيق بين المتسابقين بإعطاء كل متسابق فرصة القيادة لساعة ونصف الساعة ليكمل المتسابقون ست ساعات متواصلة، ومن المعروف أن سباقات التحدي للفورمولا2 تتطلب من كل المتسابقين تقديم مستوى متواصل وعلى النهج نفسه، وتشارك زوارق أبوظبي بثمانية متسابقين، حيث يشارك في زورق أبوظبي 35 كل من راشد القمزي، راشد الطاير، شون تورنتي وتوليو أباتي، في حين يشارك في زورق أبوظبي 36 ماجد المنصوري، فالح المنصوري، راشد الرميثي ومحمد المحيربي، وكان فريق أبوظبي قد أنهى المنافسة في الجزء الأول من التحدي بإحراز زورق أبوظبي 35 للقب الجولة في روين الفرنسية وحل زورق أبوظبي 36 في المركز الثالث، ويمتلك الفريق الإماراتي فرصة كبيرة كي ينهي المنافسة في هذه الجول لمصلحته ويحرز لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه.

وحققت زوارق أبوظبي مراكز متقدمة من خلال التجارب الحرة الأولية التي أقيمت قبل السباق كي تكون النتائج الأولى مطمئنة، وتبعث التفاؤل في أن يتمكن الفريق من تحقيق المطلوب منه مع نهاية تحدي أوغستو.

 

القمزي: لأجل الإمارات

سنعود باللقب

يحمل زورق أبوظبي 35 حظوظاً كبيرة جداً في تحقيق لقب الموسم مع نهاية المرحلة الثانية من تحدي أوغستو اليوم، خصوصاً أنه يمتلك 20 نقطة حصيلة الجولة الأولى من التحدي في روين وفي صدارة الترتيب العام حالياً، ومن بين المتسابقين الأربعة على هذا الزورق يبرز اسم راشد القمزي، أحد أفضل المرشحين لقيادة الزورق إلى اللقب، خصوصاً أنه يمتلك موهبة نادرة في سباقات السرعة ولديه سرعة البديهة والجرأة العالية والقدرة على التحكم بالزورق على سطح الماء، القمزي أكد أن زورق أبوظبي 35 لديه فرصة مواتية لابد وأن يستغلها من أجل تحقيق اللقب هذا الموسم، وقال: «لأجل الإمارات سيكون اللقب من نصيبنا وسنعود فرحين بإذن الله بإنجاز إحدى أصعب المهمات أمامنا في هذا الموسم، السباق اليوم يحمل الكثير من الصعاب ولكننا قادرون على التفوق على البقية في الطريق إلى المنصة».

وأضاف: «وضعنا خطة مناسبة قبل انطلاق السباق من أجل أن تكون لنا الريادة منذ البداية وحتى النهاية، وأنا وزملائي نستطيع تحقيق المعادلة الصعبة وإنهاء السباق في المراكز الأولى».

وتحمل مياه بحيرة نيكو ذكريات قاسية للقمزي، حيث شارك في الموسم الماضي وكان في المركز الأول حتى الدورات الأخيرة التي تعطل من خلالها الزورق كي يقصف أحلاماً كبيرة لزورق أبوظبي 35 بإحراز لقب هذه الجولة، ويستثمر القمزي كل طاقته من خلال هذه المنافسة كي يضيف إلى سجله إنجازاً جديداً في عالم الرياضات البحرية.

فريق أبوظبي أنهى المحطة الأولى بتحقيق لقب التحدي والحلول في المركز الثالث.

طباعة