شتاين: حققنا الهدف من معسكر هولندا

جراحة ناجحة للحربي وإصابة راشد في الوحدة

مدرب الوحدة الهولندي موريس شتاين. من المصدر

أجرى لاعب خط وسط فريق الوحدة منصور الحربي جراحة ناجحة في العضلة الضامة بأحد المستشفيات الهولندية، بعد تعرضه للإصابة خلال معسكر الإعداد الخارجي الذي يقيمه الفريق حالياً استعداداً الموسم الجديد، ولمباراة النصر السعودي المقررة في الخامس من أغسطس المقبل على ملعب الأخير بالعاصمة الرياض في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال آسيا.

ويحتاج اللاعب من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع للعودة إلى التدريبات، التي شهدت أيضاً تعرض المدافع أحمد راشد للإصابة بقطع في العضلة الأمامية من الدرجة الثالثة خلال تدريبات أول من أمس، والتي حرمته المشاركة في لقاء فريق في في سي إس.

ويغيب اللاعب عن التدريبات مدة تراوح بين أربعة وستة أسابيع، وأعرب المدير الفني للفريق موريس شتاين، عن تمنياته للاعب بالشفاء العاجل، وانتظاره للتشخيص والتقرير الطبي لحالته، فيما شهدت تدريبات الوحدة عودة لاعب خط الوسط يحيى الغساني، بعد غياب استمر ثلاثة أشهر، بسبب الإصابة التي تعرض لها في العضلة الخلفية قبل نهاية الموسم الماضي.

ويواصل الفريق تدريباته اليومية خلال المعسكر، انتظاراً لأداء المباراة الودية الرابعة، بعد أن خاض ثلاث مباريات سابقة، حيث فاز في الأولى على فريق جلوبال بثلاثية نظيفة وتعادل في الثانية أمام إف سي تونتي سلبياً، وتعادل أيضاً أمام في سي إس بثلاثة أهداف لكل منهما.

من جهته، أبدى المدير الفني للفريق الهولندي موريس شتاين رضاه عن سير المعسكر الإعدادي، مشيراً إلى أنه سعيد بما يقدمه اللاعبون، وتجاوبهم الكبير والمثالي مع البرنامج الإعدادي الموضوع من قبل الجهاز الفني، وقال في تصريحات صحافية: «أمضينا أسبوعين من العمل الجاد والتدريبات المكثفة، وسعيد بمردود اللاعبين وتجاوبهم مع البرنامج الإعدادي، وهم يعملون بتفان خلال المعسكر الخارجي، ويتدربون بكل جدية وطموح، وسعيد بالعمل معهم ومع الطاقم المعاون، وأدركت أن اختياري لقيادة الوحدة كان اختياراً صائباً».

وأبدى شتاين ارتياحه للأداء الذي قدمه اللاعبون في المباريات الودية الثلاث التي خاضها في المعسكر.

طباعة