خالد عيسى: المنافسة الشريفة بين الحراس تصبّ في مصلحة المنتخب - الإمارات اليوم

استدعاء راشد ومرزوق لمعسكر الأبيض بدلاً من إسماعيل وخلفان

خالد عيسى: المنافسة الشريفة بين الحراس تصبّ في مصلحة المنتخب

حرّاس المنتخب في التجمع الأخير. تصوير: أسامة أبوغانم

أكد حارس مرمى العين والمنتخب الوطني، خالد عيسى، أنهم كلاعبين يجب عليهم تقديم الغالي والنفيس من أجل الظهور بشكل يليق بسمعة كرة الإمارات خلال كأس آسيا، المقررة في الإمارات يناير المقبل، مشيراً إلى أن كل اللاعبين هدفهم الفوز باللقب الآسيوي، واصفاً اللاعبين الذين تم اختيارهم في القائمة الجديدة بالعناصر الجيدة، وبأنهم برزوا بشكل جيد مع فرقهم في الدوري، لافتاً إلى أن لاعبي المنتخب بدأوا معسكرهم الجديد في دبي بمعنويات مرتفعة، معتبراً أن الفترة المقبلة ستشهد مزيداً من الانسجام بين اللاعبين خصوصاً، مضيفاً أنه على الرغم من أنهم يدركون أن الجمهور غاضب بسبب عدم ظهور المنتخب بالشكل المطلوب في الفترة الماضية، إلا أن أكثر شيء يحتاج إليه المنتخب في المرحلة المقبلة هو الدعم الجماهيري، مؤكداً أن هناك تنافساً شريفاً بين حراس مرمى المنتخب يصبّ في مصلحة المنتخب، وأنه ليس لديه أي مشكلة مع أي حارس آخر.

وقال خالد عيسى في تصريحات صحافية: «لاعبو المنتخب قادرون على الظهور بشكل يليق بسمة الإمارات، ونسعى لدخول كأس آسيا بشكل مغاير وبصورة أفضل مما كان عليه المنتخب في الفترة الماضية».

وأضاف «المرحلة المقبلة ستشهد تطوراً كبيراً في أداء المنتخب، والمباريات الودية المقبلة التي سيخوضها المنتخب ستزيد من حالة الانسجام بين اللاعبين».

وأدى لاعبو المنتخب تدريبهم الأول في التجمع الحالي على ملعب ند الشبا، في دبي، أول من أمس، بتفاؤل كبير وروح معنوية عالية، إذ تتواصل التدريبات يومياً استعداداً لخوض المنتخب مباراتين وديتين أمام منتخبَي بوليفيا ومصر يومَي 16 و20 الجاري على التوالي، في إطار برنامج إعداد المنتخب لكأس آسيا.

وقرر الحهاز الفني للمنتخب، أمس، استدعاء لاعب الشارقة سيف راشد، ولاعب شباب الأهلي محمد مرزوق، بدلاً من لاعب العين إسماعيل أحمد، ولاعب الجزيرة خلفان مبارك، بسبب الإصابة.

وأوضح خالد عيسى «جميع العناصر التي تم اختيارها في القائمة الجديدة قادرة على مساعدة المنتخب، ويجب علينا أن نُشعر الوجوه الجديدة بأنها ليست غريبة، ونحن كلاعبين لن نجد صعوبة في القيام بهذا الدور».

وأكمل «ليست لدى أي مشكلة مع أي حارس مرمى لعبت بجواره، وأي حارس يتم اختياره للعب المباراة فإن بقية الحراس هم أول من يشجعونه ويقدمون له الدعم، لأن الأمر ليست له علاقة بالأسماء وإنما بمنتخب يحمل اسم دولة الإمارات».

طباعة